السعودية: أوامر ملكية بإعفاء مسؤولين وبعث وزارات جديدة

العاهل السعودي يأمر بتحويل هيئات الاستثمار والرياضة والسياحة إلى وزارات.
الثلاثاء 2020/02/25
تحويرات إصلاحية

الرياض – أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز تعديلات وزارية شملت تعيين خالد الفالح، الذي أُقيل من منصبه كوزير للطاقة العام الماضي، وزيرا للاستثمار التي استحدثت في المملكة بدلا من الهيئة العامة للاستثمار كما تم استحداث وزارتين للسياحة وأخرى للرياضة.

وتم تعيين وزير الإسكان ماجد الحقيل وزيرا للشؤون البلدية والقروية في السعودية، وتعيين أحمد بن عقيل الخطيب وزيراً للسياحة.

وصدر أمر ملكي بإعفاء وزيري الإعلام والخدمة المدنية من منصبيهما في التعديلات الوزارية.

كما تضمنت الأوامر الملكية تحويل هيئات الرياضة والسياحة إلى وزارات، حيث تم تعديل اسم "وزارة التجارة والاستثمار" ليكون "وزارة التجارة"، و"الهيئة العامة للرياضة" إلى وزارة باسم "وزارة الرياضة"، إلى جانب تحويل "الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني" إلى وزارة باسم "وزارة السياحة".

ووفقا للأمر الملكي الذي نشرته وكالة الأنباء السعودية عبر حسابها بموقع شبكة التواصل الاجتماعي تويتر، فقد تم تعيين الأمير عبدالعزيز بن تركي بن فيصل آل سعود وزيرا للرياضة.

وأصبح بن تركي أول وزير للرياضة بالسعودية والتي مرت بمسمى الرئاسة العامة لرعاية الشباب ثم الهيئة العامة للرياضة قبل أن تتحول إلى وزارة.

كما تضمنت الأوامر إعفاء عدد من كبار المسؤولين من بينهم وزير الإعلام، حيث كلّف وزير التجارة بحقيبة الإعلام.

وصدر أمر ملكي أيضا يقضي بتعيين وزير الإسكان ماجد الحقيل وزيرا للشؤون البلدية والقروية في السعودية.