السعودية تراهن على وجهة سياحية جديدة

قطارات البوسنة والهرسك تقدم فرصة استكشاف المنطقة والتمتع بنقائها وسكونها، في رحلة يطلق عليها "الحلم" وتستغرق الرحلة ما بين المدينتين حوالي ساعتين.
الأحد 2018/07/29
تعزيز الهوية الوطنية وجذب السياح المحليين والأجانب

الأحساء (السعودية) – تسعى الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالسعودية إلى تحويل ميناء بحري تاريخي في المنطقة الشرقية إلى مقصد سياحي في إطار جهود المملكة لجذب المزيد من السياح لزيارتها.

وستؤسس الهيئة شركة لتطوير ميناء العقير، الذي أنشأته الدولة العثمانية إبان حكمها لمنطقة الخليج، والذي يضم منشآت قديمة وكان أقدم ميناء في المملكة في السابق.

وترتبط منطقة العقير بمدينة الجرهاء القديمة وتكتسب أهميتها التاريخية من كونها مكان توقيع معاهدة أو مؤتمر العقير لعام 1922 الذي يحدد حدود السعودية الحديثة. ويقع الميناء التاريخي حاليا في منطقة الأحساء التي أعلنت في الآونة الأخيرة موقعا ضمن قائمة التراث الإنساني العالمي بمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو).

وتأمل السعودية بأن يؤدي إنعاش مثل هذه الأماكن إلى تعزيز الهوية الوطنية وجذب السياح المحليين والأجانب.

قطارات البوسنة تقدم رحلة الأحلام

البوسنة

سراييفو – توفر قطارات البوسنة والهرسك لحظات فريدة لمسافريها، وهي تمر وسط الجبال الخلابة ومن فوق الجسور المبنية على الأنهار، خلال رحلتها من العاصمة سراييفو إلى مدينة موستار، جنوبي البلاد.

وتقدم القطارات التي تمر من بين الجبال والأنهار، فرصة استكشاف المنطقة والتمتع بنقائها وسكونها، في رحلة يطلق عليها “الحلم” وتستغرق الرحلة ما بين المدينتين حوالي ساعتين.

وقال عصمت ريبوه، سائق قطار، إن والده وجده كانا أيضا يعملان في سياقة القطارات، مضيفا أنهم يمرون خلال الرحلة من 99 نفقا، مبينا أن خط السكك الحديدية دخل الخدمة في 15 يونيو العام الماضي بعدما تعطل عن الخدمة خلال الحرب البوسنية (1992-1995).

وأشار إلى أن العديد من المواطنين والسياح الأجانب يستخدمون “طريق الحلم الحديدي”، لافتا أن مسافة الرحلة بين المدينتين تبلغ 160 كلم.

وأفادت ياغمور أوزباك، سائحة تركية، إنها فضلت السفر عبر القطار من أجل مشاهدة المناظر الجميلة خلال الرحلة.

"بلاد الماعز" تستقبل زائري الدنمارك

بلاد

جزر فارو (الدنمارك) – تستضيف تورشهافن عاصمة جزر فارو الدنماركية، الواقعة في المحيط الأطلسي الشمالي، العديد من السياح مع ارتفاع درجات الحرارة في الصيف إلى ما بين 12 و13 درجة مئوية

ويطلق عليها اسم جزر فارو لاشتهارها بالماعز، حيث تعرف بـ”بلاد الماعز” ويعيش فيها قرابة 50 ألف شخص، فيما يبلغ عدد قطيع الماعز بها حوالي 80 ألفا.

وتشتهر هذه الجزر بغناها في مجال تربية المواشي لكثرة مساحاتها الخضراء، ويعتمد سكانها أيضا على صيد الأسماك كمصدر لكسب الرزق.

وجزر فارو عبارة عن أرخبيل يتكون من نحو 18 جزيرة، ولا تختلف هذه الجزر قليلة السكان عن دول المنطقة التي تتميز بأنها مجتمعات هرمة، ترتفع بها نسبة كبار السن، وتقل نسبة الشباب. وطبيعة المناخ في هذه الجزر لا تختلف عن باقي الأراضي الدنماركية من حيث البرودة خاصة في فصل الشتاء. وتعتمد جزر فارو على لغتها الخاصة اللغة الفاروية جنبا إلى جنب اللغة الدنماركية.

شلال كونبنار التركي.. ملاذ للاستمتاع بالهدوء

شلال

ملاطيا (تركيا) – تجذب منطقة شلال كونبنار في قضاء داريندا بولاية ملاطيا (وسط تركيا) الهاربين من ضوضاء المدن، ويقلص شلالها الذي يشق أخدودا جبليا تحيط به الخضرة من همومهم اليومية.

وأعلنت وزارة الزارعة والغابات ومديرية الحدائق الوطنية التركية منذ فترة قصيرة، منطقة شلال كونبنار في القضاء محمية وطنية.

وتعتبر المنطقة مركزا لاستقطاب الزوار وعشاق التصوير من خلال طبيعتها البكر وأخدودها الجبلي وأسماكها وغطائها النباتي وشلالاتها الصغيرة.

وقال أنور زنغينجه، قائمقام داريندا، إن منطقة شلال كونبنار تعتبر أحد أثمن وأهم المواقع السياحية البارزة في القضاء.

وأشار إلى أن المنطقة من منبع المياه وحتى نهاية الشلال تمتد على طول كيلومترين اثنين ضمن أخدود جبلي، مبيّنا أن ارتفاع الشلال يبلغ 40 مترا.

وأوضح المرشد السياحي غوكهان كوج أنهم في شركتهم بدأوا بتسيير رحلات سياحية إلى المنطقة بعد اكتشاف جمال طبيعتها.

شيكاغو تستقبل السياح من بوابة السحاب

شيكاغو

شيكاغو (الولايات المتحدة) – تشهد منحوتة “بوابة السحاب” بمدينة شيكاغو الأميركية إقبالا كبيرا من قبل السياح الأجانب، باعتبارها أحد أهم المعالم السياحية في المدينة التابعة لولاية إلينوي.

ويبلغ وزن المنحوتة المعدنية 110 أطنان، ويطلق عليها أيضا اسم “فاصولياء”. وتجدر الإشارة إلى أن المنحوتة المعدنية المنصوبة وسط شيكاغو تعود إلى الفنان البريطاني من أصول هندية أنيش كابور، وتم افتتاحها عام 2006.

وبحسب إحصائية رسمية، فإن نحو 55.2 مليون سائح زاروا مدينة شيكاغو خلال العام الماضي.

ومن أبرز مناطق الجذب السياحي في شيكاغو أيضا إلى جانب بوابة السحاب مراكز التسوق في أحياء الماغنيفيسونت مايل والستايت ستريت، بالإضافة إلى العديد من المطاعم وهندسة شيكاغو المعمارية المميزة التي مازالت تجذب السياح إلى الآن. وتعتبر المدينة ثالث أكبر وجهة للمؤتمرات في الولايات المتحدة.

16