السعودية تستضيف مؤتمرا عالميا لمكافحة الارهاب

السبت 2015/02/21
السعودية تقود المعركة على الارهاب فكريا

الرياض- يبدأ في مكة المكرمة غرب السعودية الأحد المؤتمر العالمي "الإسـلام ومحاربة الإرهــاب"، الذي تنظمه رابطة العالم الإسلامي تحت رعاية العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز .

وقال الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي ، في تصريح له السبت إن الرابطة اختارت موضوع مكافحة الإرهاب استشعارا منها بالأحداث الدقيقة والحرجة التي يمر بها العالم حاليًا جراء الأعمال الإرهابية التي شوهت صورة الإسلام أمام الآخرين.

وأكد أن مواجهة الإرهاب ضرورة شرعية ومطلب إسلامي وأن الجماعات الإرهابية والداعمين لها، ومن يكفر المجتمع، ويستبيح الدماء المعصومة هم جماعات ضالة لا تسير وفق الإسلام الصحيح .

وقال إن على المجتمع الدولي مواجهة الجهات التي تدعم الإرهاب، والتنظيمات الإرهابية، وتدعم الطائفية البغيضة، والحزبية المقيتة، وتحرض على إثارة الفتن والقلاقل في المجتمعات المسلمة ، وعلى علماء الأمة ومفكريها التصدي لهذه التيارات ببيان الحق والتحذير من الباطل ومروجيه.

واوضح الدكتور التركي أن جهود الرابطة متواصلة في مواجهة الإرهاب من خلال هيئاتها ومؤسساتها والمراكز التي تشرف عليها في مختلف بلدان العالم والتحذير من خطر الإرهاب ، والتعريف بمبادئ الإسلام وعنايته بالتسامح ونبذ الإرهاب .

ولفت الدكتور التركي النظر إلى أن الرابطة وجهت الدعوة للعديد من العلماء، والمفكرين، وأساتذة الجامعات ومسؤولي المراكز والجمعيات الإسلامية في العالم للمشاركة في المؤتمر ومناقشة موضوعه من خلال بحوث وأوراق عمل تتناول في محورها الأول تعريف الإرهاب من خلال الرؤية الشرعية وتعريف الإرهاب في المنظور الدولي واستخدام الدين مظلة للإرهاب.

وأوضح الدكتور التركي أن انعقاد المؤتمر سوف يتخلله ورش عمل تناقش موضوعات تطبيق الشريعة والحكم الإسلامي والدولة في الرؤية الإسلامية المعاصرة، ومفهوم الجهاد في الشريعة الإسلامية، وأفضل الوسائل لعلاج الإرهاب وتجارب مكافحة الإرهاب ودور الإعلام في مواجهته .

وأشار إلى أن المؤتمر سيركز على جهود المملكة العربية السعودية في مكافحتها للإرهاب، وما تعيشه من أمن واستقرار.

وستعقد خلال المؤتمر ، الذي سيقوم بافتتاحه امير مكة المكرمة الامير خالد الفيصل ، ورشة عمل تتناول موضوع تطبيق الشريعة والحكم الإسلامي الرشيد يرأسها الدكتور صالح بن عبد الله بن حميد ( المستشار بالديوان الملكي السعودي ) ، ثم تبدأ الجلسـة الأولى للمؤتمر ويناقش المحور الأول مفهوم الارهاب حيث يرأس الجلسة فضيلة الشيخ عبد اللطيف فايز دريان ( مفتي الجمهورية اللبنانية) .

ويتحدث الأستاذ فيصل بن عبد الرحمن بن معمر(الأمين العام لمركز الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات)عن تعريف الإرهاب في المنظور الدولي ويتناول فضيلة الدكتور علي محيي الدين القره داغي ، (الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين - قطر ) موضوع استخدام الدين مظلة للإرهاب ، فيما يقدم ( الأستاذ بكلية الدراسات القضائية والأنظمة بجامعة أم القرى ) الدكتور فخر الدين الزبير علي ( نماذج من الهندوسية، البوذية، اليهودية، المسيحية، الإسلام ) .

1