السعودية تشارك لأول مرة في مهرجان "كان"

المملكة العربية السعودية تتطلع من خلال المشاركة في مهرجان كان السينمائي إلى دعم المواهب المحلية وإبرازها وشرح إمكانات صناعة الأفلام السعودية.
الأربعاء 2018/04/11
فيلم وجدة كان فاتحة خير على السينما السعودية

الرياض- تهدف المملكة العربية السعودية إلى تحقيق رؤيتها لعام 2030، حيث وضعت هدفاً برفع الإنفاق السعودي السنوي على الأنشطة الثقافية والترفيهية، كما تسعى إلى تحقيق نهضة ثقافية شاملة تواكب أغلب فنون وآداب وإبداعات العصر، بفتحها مجالات جديدة أمام صنّاع السينما والكتاب والفنانين، ومن أبرز خطوات هذا المشروع الشروع في دعم السينما السعودية، وتأسيس ملتقيات للفنون الحديثة مثل الفيديو آرت.

وتشارك السعودية، للمرة الأولى في تاريخها، رسمياً، بمهرجان “كان” السينمائي، في دورته الـ71 المقرر افتتاحها في مايو القادم، من خلال جناح خاص للمجلس السعودي للأفلام.

جاء ذلك في بيان سعودي، الاثنين، عقب اجتماع وزير الثقافة والإعلام السعودي عواد صالح العواد، بوزيرة الثقافة الفرنسية فرانسواز نيسين في باريس، على هامش زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لفرنسا.

وتناول الاجتماع عددا من الموضوعات ذات الصلة بالمجالات الثقافية، وتبادل الخبرات وتوسيع التعاون والشراكات الاستراتيجية في الجوانب الثقافية والفنية والإعلامية. وعقب الاجتماع، وقّع الطرفان اتفاقية تعاون في مجالات الثقافة والأدب والفنون وصناعة السينما والمسرح والموسيقى.

قال العواد “يسرنا أن نعلن مشاركة المملكة في الدورة 71 لمهرجان كان السينمائي الدولي، ونتطلع من خلال مشاركتنا الأولى من نوعها في هذه الفعالية لدعم مواهبنا المحلية وإبرازها وشرح إمكانات صناعة الأفلام السعودية”.

وأضاف “نتوجه في المملكة إلى تطوير صناعة مستدامة وحيوية تدعم وتشجع جميع مفاصل هذا القطاع خصوصا في ظل توفر عدد كبير من مواقع التصوير المميزة التي تتيح للمملكة صناعة الأفلام والاستفادة منها”.

وستقدّم السعودية في مهرجان كان هذا العام 9 أفلام لصنّاع سينما صاعدين من المملكة، ومن المقرّر عرضها في فقرة الأفلام القصيرة للمهرجان.

ويقام مهرجان “كان” السينمائي، في فرنسا سنويا، ويضم كبار صنّاع السينما في العالم، وسبق أن شاركت السينما السعودية بأربعة أفلام قصيرة في المهرجان عام 2015، فيما تعدّ هذه المشاركة الرسمية الأولى.

وأعلنت السعودية مطلع مارس الماضي، إقرار أول لائحة لترخيص دور العرض السينمائي في المملكة، وفي الشهر نفسه تمّ إنشاء المجلس السعودي للأفلام، ليكون أوّل كيان متخصّص في صناعة الأفلام، بعد رفع الحظر عن السينما استمر نحو 35 عاما.

وأعلنت وزارة الثقافة في 4 أبريل الجاري أنها منحت ترخصيها لتشغيل أول دار سينما لشركة الترفيه للتطوير والاستثمار بالشراكة مع “ايه. إم. سي” وذلك لتشغيل دور سينما في المملكة. ومن المقرر افتتاح أول دار سينما في الرياض 18 أبريل الجاري.

15