السعودية "لا تخاف" وسائل التواصل الاجتماعي

الخميس 2014/05/08
السعوديون يتصدرون شعوب المنطقة في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي

الرياض - أكد الملك عبدالله بن عبدالعزيز أن “وسائل التواصل الاجتماعي بدأت تأخذ جزءا كبيرا من الساحة الإعلامية، ولم نكن بعيدين عنها ولا خائفين منها، بل وفّرت الدولة لها بنية قوية على امتداد مساحات المملكة الواسعة، وارتفعت نسبة مستخدميها، وأرست الدولة تنظيما يضمن مساهمتها في التعليم والثقافة، وتكون هذه الوسائل ملتقى لتبادل الآراء المفيدة بالحكمة والعقل”.

ولفت الملك عبدالله إلى أن والده الملك الراحل عبدالعزيز، “أدرك قبل ما يزيد على مئة عام أن رجال الإعلام وحملة الكلمة شركاء في مسيرة التحول والتحديث، بيدهم مفاتيح مؤثرة يمكن أن تساهم بشكل قوي في سرعة تقبل المجتمع لمشروعه الحضاري والتنموي للتحديث، فدعم، رحمه الله، النشاط الإعلامي في وقت مبكر رغم شح الموارد في ذلك الوقت”.

وحذر العاهل السعودي من أن دول العالم “تتعرض لمؤثرات ثقافية خارجية تهز قيمها الدينية والإنسانية بتشويه نقائها، وتضعف منظومتها الأخلاقية بتسويق أعمال غير مسؤولة” وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية.

وقال الملك السعودي “إن منتجي التقنية في سباق دائم لإنتاج الوسائل السريعة والمريحة، قد يسعد هذا العاملين في الحقل الإعلامي، لكنه يضعهم أمام تحديات صعبة، ويفرض عليهم التجديد الدائم في شكل ومضمون رسائلهم الإعلامية، لتكون قادرة على شد المتلقين لمحتواها مؤثرة تأثيرا إيجابيا في سلوكهم”.

وختم بالقول “آن الأوان لأن نتعلم من دروس الماضي القاسية، وأن نجتمع على الأخلاق والمثل العليا التي نؤمن بها جميعا، وأن نجعل ثقافة الحوار عملا ومنهجا مستمرا”.

يشار إلى أن السعوديين يتصدرون شعوب المنطقة على صعيد التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي، وقد صدرت تشريعات مؤخرا في المملكة لتنظيم النشر والتعليق عبرها.

كما أعلنت الرياض الثلاثاء عن اعتقال خلية على صلة بتنظيم القاعدة في سوريا واليمن كان عناصرها يتواصلون مع محرضين عبر تلك الوسائل التي استخدمت في الكثير من دول المنطقة من أجل الدعوة إلى التظاهر.

19