السفن التجارية الصينية تبحر عبر القطب الشمالي

الخميس 2016/04/21
طريق بحري لاختصار الوقت بين المحيطين الأطلسي والهادي

بكين – أعلنت الصين أنها ستشجع السفن التي ترفع علمها على استخدام ممر بحري عبر المحيط القطبي الشمالي، وهو طريق بحري نشأ بسبب الاحتباس الحراري، وذلك لاختصار الوقت بين المحيطين الأطلسي والهادي.

وكثفت الصين أنشطتها في المنطقة القطبية، وأصبحت من كبريات جهات الاستثمار في صناعة التعدين بجزيرة جرينلاند، وأبرمت اتفاقية للتجارة الحرة مع أيسلندا.

وتسهم الطرق الملاحية البحرية الأقصر عبر المحيط القطبي في توفير الوقت والمال للشركات الصينية، وعلى سبيل المثال فإن الرحلة البحرية من شنغهاي بالصين إلى هامبورغ في ألمانيا عبر المحيط القطبي أقصر بواقع 2800 ميل بحري مقارنة بعبور قناة السويس.

وأصدرت إدارة السلامة البحرية في الصين هذا الشهر كتيبا إرشاديا يقع في 356 صفحة باللغة الصينية يتضمن إرشادات تفصيلية عن المسارات البحرية من الساحل الشمالي لأميركا الشمالية وحتى شمال المحيط الهادي.

وقال مسؤولون إن هذا الخط البحري سيكون له أثر بالغ على التجارة الدولية والاقتصاد العالمي وتدفق رأس المال، وإن المسار الجديد ستكون له أهمية استراتيجية كبيرة لبكين.

10