السلطات الموريتانية تعلن عن تشكيلة الحكومة الجديدة

السبت 2014/08/23
مراقبون: حكومة ولد حدمين كانت جاهزة قبل تعيينه

نواكشوط - أعلن الوزير الأول الموريتاني، يحيى ولد حدمين، تشكيلة الحكومة الجديدة بعد مرور يومين على تعيينه من قبل الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز، مما يعني برأي مراقبين، أن التشكيلة الحكومية كانت جاهزة قبل الإعـــلان عن هوية رئيـــس الوزراء الجــديد.

وتتكون الحكومة الجديدة من 27 وزيرا من بينهم خمس نساء، واحتفظ العديد من الوزراء في الحكومة المستقيلة بمناصبهم، فيما دخل أعضاء جدد في الحكومة الجديدة.

ومن أبرز الأوجه التي دخلت الحكومة الجديدة جالو آمادو باتيا الذي تولى وزارة الدفاع، وإسلكو ولد أحمد إزيد بيه رئيس الحزب الحاكم، الذي تولى حقيبة التجهيز والنقل، وأحمد ولد أهل داوود الذي اختير وزيرا للشؤون الإسلامية، وإزيد بيه ولد محمد محمود الذي عيّن وزيرا للاتصـــال والعــلاقات مع البرلمان، إضـــافة إلـــى وزراء التعليم الـــعالي والإسكان والعمـــران، والتـــشغيل والتكوين المهــني.

كما دخلت الحكومة حوليمتا صو وزيرة للشباب والرياضة، وهند بنت عينين وزيرة مكلفة بالشؤون المغاربية والأفريقية والموريتانيين بالخارج.

واحتفظ الوزراء المقربون من الرئيس بمناصبهم في التشكيلة الحكومية، أبرزهم سيدي ولد التاه وزير الاقتصاد والتنمية، ويشغل هذا المنصب منذ العام 2007، وأحمد ولد تكدي وزير الخارجية وسيدي ولد الزين وزير العدل، ومحمد ولد محمد راره وزير الداخلية، والناها بنت مكناس وزيرة التجارة والصناعة والسياحة.

كما حافظ وزراء المالية والطاقة والنفط والمعادن، والوظيفة العمومية والعمل، والصحة، والصيد، والثقافة، والزراعة، والمياه، والتعليم، والشؤون الاجتماعية، والبيئة على مناصبهم.

وقد كلف، الأربعاء، الرئيس محمد ولد عبدالعزيز الذي انتخب وتم تنصيبه لولاية رئاسية ثانية في الثاني من أغسطس، ولد حدمين بتشكيل الحكومة الجديدة.

وكان الرئيس تسلم استقالة رئيس الوزراء مولاي ولد محمد لغظف الذي تولى هذا المنصب منذ وصوله إلى سدة الحكم في 2008.

2