"السلطان" زلاتان يسرق الأضواء في ودية أستونيا

السبت 2014/09/06
العملاق إبراهيموفيتش يكتب التاريخ باللغة السويدية

سولنا - تألق عديد اللاعبين والمدربين وحققوا مكاسب كبيرة من خلال جولة المباريات الودية، في حين تكبد آخرون بعض الخسائر، ومن بين المتألقين زلاتان إبراهيموفيتش الذي هزم أستونيا وأصبح أفضل هداف في تاريخ منتخب السويد.

وحطم مهاجم باريس سان جرمان بطل الدوري الفرنسي لكرة القدم زلاتان إبراهيموفيش الرقم القياسي السويدي في الأهداف الدولية بتسجيله هدفين لمنتخب بلاده ضد أستونيا 2-0 في مباراة دولية ودية في سولنا. على ملعب الأصدقاء وأمام 15400 متفرج، افتتح إبراهيموفيتش التسجيل، رافعا رصيده إلى 49 هدفا دوليا، ليعادل رقم زفن ريديل (1920-1930).

وهز زلاتان الشباك مرة ثانية بعدما خدع باريكو ليسجل الهدف الخمسين وينفرد بالرقم القياسي ويصبح أفضل هداف في تاريخ منتخب بلاده. ورفع إبراهيموفيتش قميصه ليظهر قميصا ثانيا مدونا على ظهره “50 هدفا”.

وخاض إبراهيموفيتش (32 عاما) ضد أستونيا مباراته رقم 99، وسيكمل المئوية ضد النمسا الاثنين المقبل في فيينا في انطلاق تصفيات المجموعة السابعة المؤهلة إلى نهائيات كأس أوروبا 2016 في فرنسا. في المقابل، تلعب أستونيا مع ضيفتها سلوفينيا في اليوم ذاته ضمن المجموعة الخامسة.

ويملك إبراهيموفيتش سجلا دوليا رائعا، شارك خلاله مع السويد في بطولتي كأس العالم (2002-2006)، وثلاث بطولات في كأس الأمم الأوروبية (2004-2008-2012).

وكان النجم السويدي قد أعلن عن عودته بقوة إلى ملاعب كرة القدم بعد الإصابة، حيث سجل “هاتريك” قاد به الفريق الباريسي إلى فوز ساحق على سانت إيتيان بخماسية، خلال المرحلة الرابعة من منافسات الدوري الفرنسي.

أنطونيو كونتي قاد منتخب إيطاليا إلى فوز مريح على منتخب هولندا، فنال سريعا ثقة لاعبيه والجماهير

وامتدح ناصر الخليفي، رئيس النادي، إبراهيموفيتش قائلا: “إنه لاعب كبير ونجم كبير، حين يكون موجودا يكون الفريق مختلفا حتى على الصعيد المعنوي. إنه لاعب مهم في الفريق”.

من جانبه خطف أنخل دي ماريا لاعب مانشستر يونايتد الجديد نجومية فائقة بصناعته 3 أهداف وتسجيله الهدف الرابع لمنتخب الأرجنتين أمام منتخب ألمانيا، أخذ من خلال هذا اللقاء الثقة المطلوبة كي ينجح في الدوري الإنكليزي ويساعد فريقه على العودة إلى الطريق الصحيح، كما أنه خطف اهتمام الإعلام.

كذلك قاد أنطونيو كونتي منتخب إيطاليا إلى فوز مريح 2-0 على هولندا مستخدما فكرته التي يؤمن بها 3-5-2، المنتخب الذي خرج من الدور الأول في كأس العالم قدم معه أداء قويا سيطر خلاله على اللقاء من حيث الأرقام الفنية المهمة كعدد الفرص والاستحواذ، فنال كونتي سريعا ثقة لاعبيه والجماهير.

كما تألق الموهوب درايس ميرتينز لاعب منتخب بلجيكا ونادي نابولي، إذ بدأ اللقاء أمام أستراليا وسجل هدف فريقه الأول، اللاعب ينافس عديد الأسماء المميزة والناشطة في الدوري الإنكليزي على مركز الجناح في المنتخب البلجيكي، ولكنه يفوز بثقة مدربه تدريجيا، ويبدو أنه متجه ليكون أساسيا في تصفيات يورو 2016، حيث لا يخيب الظن كلما تم استخدامه.

ولفت لويك ريمي لاعب تشيلسي الجديد الأنظار، ومن أول تسديدة له أمام منتخب أسبانيا سجل هدف فرنسا الوحيد الذي انتصرت من خلاله، ريمي حقق ربحا كبيرا بانتقاله إلى تشيلسي، وربح من جديد باستفادته من عدم نجاعة جريزمان حتى الآن من منتخب فرنسا، وفي حال كرر نفس الفاعلية فإن ديشامب سيعطيه الأولوية.

يتوقع المهاجم السويدي الدولي زلاتان إبراهيموفيتش أن يعتزل كرة القدم مع انتهاء عقده مع باريس سان جيرمان الفرنسي بعد عامين. ويخوض إبراهيموفيتش (33 عاما) الموسم الثالث له مع سان جيرمان، ويمتد عقده مع الفريق حتى نهاية الموسم المقبل.

وقال إبراهيموفيتش: “لدي عقد مع سان جيرمان حتى 2016، سأبلغ عامي الرابع والثلاثين الموسم المقبل، لا أرى أنني سأواصل تقديم أفضل ما لدي بعد ذلك، وبالتالي الإجابة ستكون نعم”. إبراهيموفيتش واثق في قدرة سان جيرمان على مواصلة الإنجازات وشدد على قدرة الفريق الباريسي على الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا في الموسم الحالي، موضحا: “أعتقد أنّنا قادرون على الفوز باللقب”.

وتابع: “هذا الفريق صنع من أجل الفوز بالألقاب. علينا أن نعمل بشكل شاق وأن يحالفنا بعض الحظ من أجل تحقيق كل أهدافنا”. وأشار: “لقد حققت كل ما أردته خلال مسيرتي. فزت بـ23 لقبا، ولكن بالتأكيد سيكون من الرائع أن نفوز بلقب دوري أبطال أوروبا”.

23