السلطان قابوس يستقبل الامير تشارلز في ظهور علني نادر

الأحد 2016/11/06
بحث العديد من أوجه التعاون القائم بين السلطنة والمملكة المتحدة

مسقط - استقبل سلطان عمان، قابوس بن سعيد، في بيت البركة (قصر السلطنة) في العاصمة مسقط، مساء السبت، الأمير تشارلز أمير ويلز، وعقيلته كاميلا دوقة كورنول.

وقالت وكالة الأنباء العمانية الرسمية إنه تم خلال المقابلة في مختلف المجالات بما يحقق المصالح المشتركة للشعبين العماني والبريطاني الصديقين، والسبل الكفيلة بتعزيز العلاقات والروابط القائمة بين السلطنة والمملكة المتحدة.

ووصل الأمير تشارلز إلى سلطنة عمان، الجمعة، في زيارة تستغرق ثلاثة أيام.

وياتي استقبال سلطان عمان للأمير تشارلز في ظهور علني نادر للسلطان منذ عودته من رحلته العلاجية في أبريل الماضي.

وعاد سلطان عُمان إلى بلاده، في 12 أبريل الماضي، بعد رحلة علاجية في ألمانيا استمرت شهرين، هي الثانية له خلال عامين.

وأصدر ديوان البلاط السلطاني بيانًا آنذاك جاء فيه إن سلطان البلاد عاد إلى أرض الوطن "بعد إتمام الفحوصات الطبية الدورية في ألمانيا، والتي تكللت بفضل الله بالنتائج الجيدة المرجوة"، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وكان سلطان عمان غادر بلاده يوم 13 فبراير الماضي لإجراء "فحوصات طبية دورية" في ألمانيا، بعد أقل من عام على عودته منها بعد رحلة علاجية استمرت 8 شهور، من مرض لم يتم الإعلان عنه.

ويثير الحديث عن صحة سلطان عمان قلقًا بشأن من سيخلفه على العرش الذي يتربع عليه منذ أكثر من 45 عامًا.

وتولى قابوس بن سعيد، سدة الحكم في 23 يوليو 1970، ويعد ثامن سلاطين أسرة البوسعيد، وينحدر نسبه من أحمد بن سعيد، المؤسس الأول لسلطنة عمان.

وعلى خلاف نظرائه من حكام منطقة الخليج العربي، فإن السلطان قابوس لم يسمِّ وريثًا للعرش، وليس له أبناء ولا أشقاء.

1