السويسري نافارو يقود دائرة الحكام السعودية

تعيين نافارو جاء تحقيقا للاستعانة بأفضل الكفاءات في منظومة الحكام، ولما يملكه من خبرات عملية طوال مسيرته في مجال التحكيم.
الجمعة 2020/07/03
نافارو بين التأييد والرفض

الرياض – أصدر الاتحاد السعودي لكرة القدم قرارا بتعيين السويسري مانويل نافارو مديرا لدائرة الحكام، خلفا للبريطاني جاكوب كولين الذي تم تكليفه مديرا لتقنية حكم الفيديو المساعد (فار)، حتى نهاية عقده.

وحسب بيان من الاتحاد السعودي للعبة، فقد جاءت تلك الخطوة تحقيقا للاستعانة بأفضل الكفاءات في منظومة الحكام، ولما يملكه نافارو من خبرات عملية طوال مسيرته في مجال التحكيم.

وتولى نافارو عددا من المناصب، أبرزها نائب مدير دائرة الحكام ومدير تقنية فار والتطوير بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، إضافة إلى عمله على تطوير الحكام والمحاضرين، والإشراف على حكام نسختي كأس العالم 2014 و2018. وكان نافارو عمل خلال مسيرته كمساعد حكم وشارك في إدارة 60 مباراة دولية خلال الفترة من 2006 حتى 2012، وساهم في إدارة 240 مباراة بالدوري السويسري.

اعتراض وإشادة

في المقابل اعترض عمر المهنا رئيس لجنة الحكام السعودية الأسبق، على تعيين الأجانب في رئاسة لجنة الحكام المحلية.

وفي الوقت نفسه أشاد المهنا بالسويسري مانويل نافارو الذي عينه اتحاد كرة القدم مديرا لدائرة الحكام. وأوضح المهنا في حديث صحافي أن “نافارو كفاءة تحكيمية كبيرة، ويتمتع بخبرة واسعة، استمدها من عمله سنوات طويلة في الاتحاد الدولي لكرة القدم”. وبيّن المهنا الفرق بين لجنة الحكام ودائرة الحكام، قائلًا “طالما أن اتحاد الكرة قد وافق على أن تكون هناك دائرة حكام، فهذا قراره”، موضحا أن “اللجنة تختص بالشؤون الإدارية والدائرة مهمتها فنية”.

وأكد أنه ليس ضد الاستعانة بالخبرات الأجنبية في إدارة التحكيم، “لكن يجب استقدام 3 أو 4 أشخاص من ذوي الخبرة الواسعة دوليا، وتعيينهم في دائرة الحكام”. وأردف “أما لجنة الحكام فيجب أن يكون رئيسها وجميع أعضائها من السعوديين”. وشدد على أن الحكم السعودي يمتلك قدرات عالية، ولكي ينجح لا يحتاج إلا إلى الثقة من اتحاد الكرة والأندية والوزارة والإعلام ثم الجماهير. واختتم المهنا “رغم كفاءة الحكم السعودي، يجب عدم الاستعانة به حاليا لإدارة بعض المباريات الحساسة والمهمة، التي يفضل إسنادها لبعض الحكام الأجانب”. تجدر الإشارة إلى أن الإسباني فيرناندو تريساكو يتولى رئاسة لجنة الحكام السعودية منذ سبتمبر 2019.

الحكام الأجانب

كشفت تقارير صحافية أن الاتحاد السعودي لكرة القدم يدرس مسألة تحديد عدد مباريات الحكام الأجانب، في الجولات المتبقية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وأعلنت وزارة الرياضة رفع تعليق النشاط الرياضي في المملكة، بما في ذلك عودة تدريبات الأندية في مختلف الألعاب، وذلك بعد التنسيق مع اللجنة المعنية بمتابعة مستجدات كورونا.

وقرر الاتحاد السعودي لكرة القدم رسميا، بداية الأسبوع الماضي، استئناف منافسات الموسم الحالي من بطولة الدوري السعودي للمحترفين ابتداءً من يوم 4 أغسطس المقبل.

وتوقفت منافسات الموسم الحالي من بطولة الدوري السعودي بعد انتهاء الجولة الثانية والعشرين مباشرة، ويتربع فريق الهلال على عرش جدول ترتيب البطولة المحلية برصيد 51 نقطة ويليه النصر برصيد 45 نقطة.

ووفقا لما أوردته وسائل إعلام سعودية، فإن اتحاد الكرة يدرس تحديد 3 مباريات لكل ناد، يحق له فيها الاستعانة بحكام أجانب في بقية الجولات الثماني من الدوري السعودي، على أن تُسند بقية المباريات للحكام السعوديين.

وتكمن صعوبة حضور الحكام الأجانب إلى السعودية  خلال أغسطس المقبل، في استئناف مباريات دوري أبطال آسيا، والدوريات الأوروبية، إضافة إلى صعوبة معرفة توقيت فتح مجال الطيران الدولي. وقد اعتمد اتحاد الكرة حكامًا أجانب لمباريات نصف نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، إضافة إلى المباراة النهائية.

22