السيارات المتوسطة تستعد لاسترجاع مكانتها المفقودة

الأربعاء 2014/09/10
الجيل الثامن من السيارة "باسات" في معرض باريس الشهر القادم

برلين ـ على الرغم من أن السنوات الأخيرة قد شهدت تراجعاً في الاهتمام بسيارات الفئة المتوسطة أمام الفئات الرياضية متعددة الأغراض، وموديلات الأراضي الوعرة وسيارات الصالون الكبيرة أو الموديلات الصغيرة والسيارات الخاصة، إلا أن الشهور القليلة القادمة ستشهد هجمة قوية من موديلات الكومبي والصالون التي تشغل خط الوسط.

وتعتبر السيارة “باسات” أهم السيارات المتوسطة لفولكس فاغن، وقد أعلن العملاق الألماني عن عزمه عرض الجيل الثامن من السيارة “باسات” خلال مشاركته في معرض باريس الذي سيقام في أكتوبر القادم، لتشهد ظهورها الأول في الأسواق بعد ذلك بقليل. وفي تعليق له على هذا الحدث صرح رئيس قسم التطوير بالمجموعة الألمانية هاينز جاكوب، أنه بالرغم من أن التصميم الخارجي للجيل الجديد يبدو أكثر أناقة، إلا أن التغيير الأكبر يظهر جليًا على باقة التجهيزات التقنية الفائقة التي تعتمد عليها السيارة الجديدة، بدءاً من لوحة أجهزة قياس وبيان متحركة مروراً بشاشة Head-up، وصولاً إلى نظام المساعدة على صف السيارة.

وعلى صعيد المنافسة داخل مجموعة فولكس فاغن تنوي شركة سكودا إزاحة الستار عن الجيل الجديد من سيارتها Superb الشهيرة وذلك خلال مشاركتها ضمن فعاليات معرض جنيف الدولي للسيارات العام القادم، وصرح مدير الشركة التابعة لمجموعة فولكس فاغن الألمانية فينفريد فالاند، أن الجيل الجديد يمتاز بشخصية مستقلة تماماً، وفي المقابل لم تقف الشركة الثالثة في مجموعة فولكس فاغن مكتوفة الأيدي، حيث أعلنت شركة أودي عن دخول السيارة A4 مرحلة تغيير الجيل، ومن المقرر أن يشهد معرض جنيف إطلالتها الأولى على الجمهور. وعلى الرغم من هيمنة فولكس فاغن على قطاع السيارات المتوسطة تماماً، إلا أن هناك العديد من اللاعبين الآخرين والمؤثرين مثل سيارة الفئة الثالثة من بي إم دبليو، بالإضافة إلى الموديل الكومبي من سيارة مرسيدس من الفئة C والذي سيتم طرحه في الأسواق قريبا خلال شهر سبتمبر الحالي. وأشارت الشركة الألمانية إلى أن الموديل الكومبي يوفر سعة حمولة تتراوح من 490 إلى 1510 لتر، كما يمكن استعمال باب المؤخرة عن طريق الإيماءات مع إمكانية خفض مسند ظهر المقاعد الخلفية كهربائياً.

أما فيما يخص الموديل الوحيد من الألومنيوم وبعد فترة من التوقف استمرت حوالي 10 سنوات تأتي شركة جاغوار لتعلن هي الأخرى عن سيارتها XE الجديدة التي تنتمي لفئة السيارات المتوسطة، وترث عرش الأيقونة X-Type.

ويهز زئير الأسد الفرنسي بيجو أرجاء الفئة المتوسطة، حيث أعلنت الشركة العريقة عن خروج الموديل الجديد من أعلى طرازات الشركة، ألا وهي السيارة 508 ، إلى النور، إذ تتألق موديلات الصالون والكومبي منه بكشافات عاملة بتقنية الدايودات المضيئة LED، وشاشة لمسية كبيرة تتوسط مقصورة القيادة التي تم تطويرها بشكل كبير.

ومن منطلق المنافسة التي لا تهدأ ولا تنام في عالم السيارات كشفت شركة أوبل العام الماضي عن تطويرات أدخلتها على السيارة Insignia، كما أعلنت شركة فورد عن قرب إطلاق الجيل الجديد من سيارتها Mondeo، حيث صرح المتحدث الإعلامي باسم الشركة هارتفيغ بيترسون أن السيارة سيتم طرحها في الأسواق العالمية نهاية هذا العام.

17