السينما التونسية تفقد المخرجة شيراز البوزيدي

المخرجة الراحلة أخرجت سبعة أفلام قصيرة منها "نجاح" المتحصّل على العديد من الجوائز داخل تونس وخارجها.
الثلاثاء 2019/09/03
"مجاذيب" آخر أفلام السينمائية التونسية الراحلة

تونس – فقدت الساحة الثقافية التونسية، الأحد، المخرجة التونسية الشابة شيراز البوزيدي.

وقد نعتها وزارة الشؤون الثقافية التونسية بالبيان التالي “تنعى وزارة الشؤون الثقافية بكل حسرة وأسى رحيل المخرجة السينمائية الشابة شيراز البوزيدي، التي وافاها الأجل المحتوم، في غرة سبتمبر 2019”.

وأخرجت الفقيدة عددا من الأفلام الوثائقية القصيرة والطويلة، كان آخرها شريط “مجاذيب”، وهو فيلم وثائقي طويل رصدت فيه حياة مجموعة من العازفين الصغار بجهة الرديف في الجنوب الغربي لتونس، والذين يتولون -رغم ظروف الحياة القاسية- تقديم عروض موسيقية بالجهة رافضين الاستسلام لواقعهم الصعب، وعرض الشريط في تظاهرة “سيني سوسيال” في 26 مايو 2019 بحضور المخرجة.

وكانت بدايات الراحلة بالتمثيل على خشبة المسرح، إذ قدّمت عددا من التجارب الدرامية التلفزيونية والإذاعية ثم قرّرت الانقطاع عن دراسة علم النفس والتوجّه لدراسة السينما.

وبدأت مسيرتها في عالم الفن السابع بشريط “عام سعيد” من إنتاج سلمى بكّار، وأخرجت سبعة أفلام قصيرة منها “نجاح” المتحصّل على العديد من الجوائز داخل تونس وخارجها، وهو فيلم وثائقي يصوّر حياة امرأة من قرية النجاح من محافظة سليانة (شمال غرب تونس) تعمل في نبش أكوام النفايات بحثا عن القوارير والمعلّبات البلاستيكيّة التّي تبيعها في ما بعد بأثمان زهيدة تغطّي بالكاد نفقات أسرتها.

كما أنجزت شريط “دنيا أحلى” 2014، و“حمرا كحلة”، “سفر” و“مجاذيب” الذي قدّم في عرضه قبل الأول ضمن برمجة أيام قرطاج السينمائية 2018.

15