السينما العربية ببروكسل تحتفي باليوبيل الفضي

الثلاثاء 2014/12/09
تسعة أفلام طويلة تتنافس على الجائزة الكبرى

بروكسل- تتواصل الدورة الرابعة عشرة لمهرجان السينما المتوسطية ببروكسل، والتي تنتظم من 5 إلى 12 ديسمبر الجاري، والذي يحتفل منظموه هذه السنة بمرور 25 سنة على تنظيم دورته الأولى.

وتعرف هذه الدورة مشاركة 70 فيلما تم اختيارها من الإنتاجات السينمائية الحديثة للدول المتوسطة، كما يشهد المهرجان مشاركات أفلام من دول أخرى غير متوسطية في إطار الإنتاج المشترك مع الدول المتوسطية على غرار بلجيكا وأستراليا والدنمارك وبريطانيا وألمانيا والولايات المتحدة وقطر.

ومن بين 70 فيلما للدول المتوسطية تشارك السينما التونسية في المسابقة الرسمية، بأحدث فيلم للمخرجة كوثر بن هنية “شلاط تونس” ضمن تسعة أفلام طويلة تتنافس على الجائزة الكبرى والجائزة الخاصة بالمهرجان وجائزة سينما أوروبا وجائزة النقد.

كما يعرض خارج المسابقة الرسمية الفيلم القصير لمحمد بن عطية “سلمى”، إنتاج مشترك تونسي قطري ألماني من فئة الأفلام القصيرة.

أما السينما المغربية فتشارك بأربعة أفلام، فيلمان طويلان من إنتاج سنة 2013، وهما “وداعا كارمن” للمخرج محمد أمين بنعمراوي، والذي فاز بجائزة الفيلم العربي لمالمو (أكتوبر 2014)، وفيلم “حمى” للمخرج هشام عيوش.

والفيلم الطويل “الخونة” للمخرج الأميركي المقيم بطنجة، سيين غاليت، وهو ثالث الأفلام المغربية المشاركة في هذا المهرجان، و عدة أفلام عربية أخرى من مصر وفلسطين والجزائر والأردن.

16