الشارقة أمام فرصتين لحسم لقب الدوري الإماراتي

الشارقة يأمل أن يقدم له النصر هدية بالفوز على شباب الأهلي في الديربي، أو حسم اللقب بنفسه عندما يحل ضيفا على الوصل.
الجمعة 2019/05/10
في طريق مفتوح

دبي - يملك الشارقة فرصتين هامتين لحسم اللقب السادس في تاريخه في حال فوز النصر على ضيفه شباب الأهلي الوصيف، الجمعة، أو عندما يحل ضيفا على الوصل السبت من ختام المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإماراتي لكرة القدم.

ويتصدر الشارقة الترتيب برصيد 53 نقطة متقدما بفارق ست نقاط عن مطارده شباب الأهلي، ومع تفوقه بفارق المواجهات المباشرة على الأخير، يحتاج الفريق المعروف باسم “الملك” إلى ثلاث نقاط لحسم اللقب السادس في تاريخه مع تبقي ثلاث مراحل على ختام البطولة.

ويأمل الشارقة أن يقدم له النصر هدية بالفوز على شباب الأهلي في الديربي في افتتاح المرحلة الجمعة، وفي حال لم يتحقق ذلك فإن بإمكانه حسم اللقب بنفسه عندما يحل ضيفا على الوصل التاسع (30 نقطة) السبت.

وحقق النصر نتائج مذهلة منذ أن استلم البرازيلي كايو زاناردي مهام تدريبه بديلا للإسباني خوسيه بينيات، حيث لم يخسر في آخر خمس مباريات تحت قيادته (أربعة انتصارات وتعادل) ليتقدم إلى المركز الثامن برصيد 30 نقطة.

وقال زاناردي “الفوز المتوالي منح النصر الثقة، ونرغب في الحفاظ على هذه السلسلة (أمام شباب الأهلي)”.

وفاز شباب الأهلي على النصر في المباريات الثلاث التي أقيمت بينهما هذا الموسم في ذهاب الدوري (1-0)، وبركلات الترجيح في ربع نهائي كأس الإمارات ونصف نهائي كأس الرابطة، لكن زاناردي قلل من تأثير ذلك بعدما تغير فريقه نحو الأفضل.

وتابع المدرب البرازيلي “ستكون مباراة مختلفة تماما عن المواجهات السابقة بين الفريقين، أداؤنا تطور بشكل كبير، لذلك سنكون أمام ديربي من العيار الثقيل”.

ومن جهته، يسعى شباب الأهلي بطل كأسي الإمارات والرابطة إلى استمرار منافسته على لقب الدوري وتحقيق ثلاثية نادرة رغم أن حظوظه ضئيلة، وترتبط بعدم حصد الشارقة لثلاث نقاط من مبارياته الثلاث المتبقية.

وقال الأرجنتيني رودولفو أروابارينا مدرب شباب الأهلي “يجب علينا أن نركز على حصد النقاط، وانتظار ما ستسفر عنه بقية المباريات، فارق النقاط الست ليس من السهل تعويضه، والأمور متوقفة على نتائج الشارقة”.

ومع ضمان الشارقة وشباب الأهلي بطل الكأس مشاركتهما في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل، ستكون المنافسة محتدمة أيضا على المركزين المتبقيين من حصة الإمارات في البطولة القارية، بين الجزيرة الثالث (41 نقطة) والعين الرابع برصيد 40 نقطة والذي يتفوق فقط بفارق المواجهات المباشرة على الوحدة الخامس.

ويحل الجزيرة الجمعة ضيفا على الإمارات الثاني عشر (18 نقطة) في مباراة صعبة كون صاحب الأرض ما زال مهددا بالهبوط إلى الدرجة الثانية.

ولا يختلف حال العين أمام مضيفه دبا الفجيرة الأخير (13 نقطة) والذي قد يكون أول الهابطين في حال خسارته وفوز الإمارات. وستكون مهمة الوحدة أسهل نوعا ما أمام في عجمان السابع (31 نقطة).

ويسعى العين حامل اللقب إلى تجاوز نتائجه السلبية، إذ حصد 8 نقاط فقط في آخر تسع مباريات، بالإضافة إلى تأزم موقفه في دوري أبطال آسيا بعد هزيمته 2-0 أمام الهلال السعودي هذا الأسبوع.

وتراجع العين إلى المركز الخامس برصيد 40 نقطة وسيلعب السبت ضد دبا الفجيرة متذيل الترتيب وله 13 نقطة.

وفي بقية المباريات الأخرى، يلعب الجمعة أيضا الظفرة العاشر (28 نقطة) مع الفجيرة الثالث عشر قبل الأخير (15 نقطة) وبني ياس السادس (36 نقطة) مع اتحاد كلباء الحادي عشر (24 نقطة).

22