الشاعرات يتميّزن في حلقة أبوظبي من "شاعر المليون"

الحلقة التسجيلية الرابعة شهدت منافسة محتدمة وشديدة لشعراء من 15 جنسية نال اثنان منهم بطاقتين ذهبيتين.
الخميس 2019/12/12
شاعرات نبطيات أثبتن تفوقهن

أبوظبي – بمتابعة واسعة واهتمام بالغ من جمهور الشعر ومحبيه عبر الوطن العربي، انطلقت، مساء الثلاثاء، الحلقة التسجيلية الرابعة للموسم التاسع من برنامج “شاعر المليون”، الذي تنظمه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي.

وعرضت الحلقة الجديدة، التي بثتها قناتا بينونة الفضائية والإمارات، تفاصيل جولة ومقابلات لجنة تحكيم البرنامج للشعراء في العاصمة الإماراتية أبوظبي. واشتدت حدة المنافسة بين الشعراء المشاركين الذين توافدوا للوقوف أمام لجنة التحكيم المكونة من كل من الباحث سلطان العميمي والدكتور غسان الحسن والشاعر حمد السعيد، آملين التأهل للمسابقة في مراحلها الأولية ضمن المئة شاعر.

 انطلقت حلقة أبوظبي من شاعر المليون بجولة كاميرا البرنامج على صروح الثقافة والعمارة والتراث العريق في أبوظبي والإمارات. ثم جاءت فقرة النصائح التي وجهها نجوم البرنامج في مواسمه السابقة للمشاركين الجدد، والتي تمحورت حول ضرورة التركيز على النصوص والحرص على حسن الأداء والانتقاء، وضرورة أن يتجسد دور الشاعر في نشر حضارة وطنه وأرضه بصورة تليق بهما، وأن ينساب على طبيعته الشعرية دون تكلف ليصل إلى قلوب الملايين.

الحلقة التسجيلية الرابعة تميزت بمشاركة الشاعر علي بن مساعد من الإمارات، نجم برنامج شاعر مليون الأطفال متسابقاً في الموسم التاسع لشاعر المليون

ولعل اللافت من بين المشاركات الكثيرة في الحلقة التسجيلية الرابعة مشاركة الشاعر علي بن مساعد من الإمارات، نجم برنامج شاعر مليون الأطفال متسابقاً في الموسم التاسع لشاعر المليون، الأمر الذي جعل العميمي يعبّر عن سعادته بوصوله إلى هذا المستوى والأسلوب الشعري المتميز، بينما أشاد الحسن والسعيد بتنوع بحوره وإلقائه المتميز، تلته مجموعة من الشعراء من تلامذة أكاديمية الشعر العربي في أبوظبي التابعة للجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي.

بين المواهب الغنائية والحوارات الشعرية بين المتسابقين، كانت محطات متنوعة مع شعراء وشاعرات تراوحت مواقف لجنة التحكيم منهم بين الاستحسان والإجازة أو عدمهما، وحضور متميز لشعراء عرب عكسوا الجغرافيا الواسعة التي بات برنامج شاعر المليون يغطيها من أقصى مشرق الأرض إلى مغربها، كملتقى للخير ومنصة للتسامح جامعة لمواهب الشعر من جميع أنحاء العالم، حيث حضر الشعراء والشاعرات من 15 جنسية ومكانا من لندن، وعُمان، واليمن وسيناء، والأحواز، والعراق، والمغرب، والسودان، والصومال وصولاً إلى أستراليا. كما تميزت الحلقة بمواقف أخرى طريفة لشعراء لم يلتزموا بقواعد الشعر النبطي ووقعوا في المباشرة عند تناول المعاني الشعرية.

ومع محطات مجلس شاعر المليون مع الإعلامي حسين العامري كان الموعد مجدداً، حيث استضاف نجمي برنامج المنكوس حمدان المنصوري فارس المنكوس في نسخته الأولى للعام 2019.

وفي اجتماع تقييم الجولة من قبل أعضاء لجنة تحكيم شاعر المليون إلى جانب عضوي اللجنة الاستشارية الأستاذ تركي المريخي، والأستاذ بدر صفوق، وذلك بعد انتهاء مقابلات الشعراء، تم تأكيد الأعضاء على المنافسة المحتدمة والشديدة حيث قدمت بطاقتان ذهبيتان فيما جاء المشاركون من 15 جنسية.

مع الإشارة إلى أن المواسم القادمة تظل مفتوحة للمتسابقين الذين لم يحالفهم الحظ والفرص متاحة.

14