الشباب التونسي يعاود الاحتجاج ضد البطالة

الاثنين 2016/04/11
تفشي البطالة

تونس - اندلعت مواجهات، في العاصمة تونس، بين قوات الأمن ومتظاهرين مطالبين بالحصول على وظائف، ما أسفر عن وقوع إصابات من الطرفين.

وقد نفّذ العشرات من قدماء الاتحاد العام لطلبة تونس (منظمة طلابية)، مسيرة احتجاجيّة خرجت من شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة تونس، مرورا بالاتحاد العام التونسي للشغل (المركزية النقابية)، قبل أن تقع مواجهات بين المحتجين وقوات الأمن في ساحة القصبة، أمام مقرّ رئاسة الحكومة.

وعقب المواجهات، أعلن المحتجون، في خطوة تصعيدية، انطلاق اعتصام مفتوح أمام مقر رئاسة الحكومة، للضغط على السلطات بهدف تفعيل الاتفاق المبرم معها، والذي ينص على تشغيل قدماء الاتحاد “المفروزين أمنيا”.

وبحسب المحتجّين، فإن القائمة الرّسميّة “للمفروزين أمنيّا”، تضُم 800 شخص من بين نشطاء نقابيين وسياسيين تم منعهم من خوض مناظرات التوظيف في البلاد، على خلفيات سياسية، وتعود قضيتهم إلى عام 2002، وكانوا أعضاء في الاتحاد العام لطلبة تونس.

4