الشباب الصومالية تباغت الحكومة بالتفجيرات

الثلاثاء 2014/10/14
"الشباب الصومالية" تثأر لفقدانها السيطرة على أحد معاقلها

مقديشو - أدى انفجار سيارة في العاصمة الصومالية، أمس الإثنين، إلى جرح إثنين دون وقوع قتلى، بحسب وكالة «رويترز».

وأفاد شهود عيان ومسؤولون صوماليون أن القنبلة انفجرت في سيارة ضابط شرطة رفيع في مقديشو، فيما لم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم، لكن على ما يبدو أن هذا الانفجار يحمل بصمات حركة “شباب المجاهدين” المتطرفة.

وقال ضابط الشرطة أحمد قاسم وهو برتبة رائد لـ»رويترز» إن “القنبلة زرعت في سيارة قائد شرطة منطقة بلاكسي بالقرب من سوق البكارة المزدحم بالعاصمة”.

ويأتي هذا الانفجار بعد يوم واحد من قيام مسلحين يشتبه في انتمائهم للحركة بقصف منطقة كان من المقرر أن يلقي فيها الرئيس الصومالي خطابا، كما فجروا سيارة ملغومة أمام مقهى بوسط العاصمة، ما أسفر عن مصرع 13 شخصا.

وكانت الحركة توعدت، في وقت سابق، بشن مزيد من الهجمات بعد أن فقدت معقلا ساحليا رئيسيا قبل أسبوع بعد أن طردتها منه القوات الصومالية وقوات الاتحاد الأفريقي.

5