الشراكة الإندونيسية الإماراتية محور محادثات الشيخ محمد بن زايد والرئيس جوكو

الاثنين 2015/09/14
اهتمام إماراتي اندونيسي على تعزيز العلاقات الثنائية

أبوظبي - عبّرت كلّ من دولة الإمارات العربية المتحدة، وإندونيسيا عن اهتمامهما بتطوير التعاون بينهما في مختلف المجالات، لاسيما الاقتصادية والتجارية والاستثمارية.

وجاء ذلك خلال لقاء جمع أمس الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، بالرئيس الأندونيسي جوكو ويدودو الذي وصل إلى دولة الإمارات العربية المتحدة في زيارة رسمية، مصحوبا بوفد من كبار المسؤولين ضم خصوصا وزير الاقتصاد ووزيرة الخارجية ووزير التخطيط والتنمية.

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية إن المحادثات تطرّقت لاستعراض العلاقات الثنائية بين البلدين خاصة في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والبحث في السبل الكفيلة بتطويرها وتنميتها بما يحقق المصالح المشتركة ويعزز من الشراكات التي تخدم البلدين.

ونقلت الوكالة عن الشيخ محمد بن زايد تعبيره عن حرص دولة الإمارات على تعزيز التعاون المشترك مع إندونيسيا في مختلف المجالات، مشيرا إلى أن الإمكانيات والمقومات التي يملكها البلدان تستدعي مضاعفة الجهود لاستغلالها وتنميتها حتى تحقق الفائدة المرجوة.

ومن جانبه قال الرئيس الإندونيسي إن هدف زيارته عقد لقاءات عمل مع المسؤولين الإماراتيين والبحث عن فرص جديدة للتعاون والاستثمار المشترك، مشيرا إلى اهتمام بلاده بتطوير علاقاتها مع الإمارات في المجالات التي تخدم الجانبين.

وتبادل الشيخ محمد بن زايد مع الضيف الإندونيسي وجهات النظر حول عدد من القضايا والمستجدات في ضوء التطورات الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية.

وأكد الجانبان في ختام المحادثات اهتمام البلدين بتطوير علاقاتهما الثنائية وعزمهما على الدفع بها إلى الأمام بما يمكنهما من تحقيق المصالح الأساسية للبلدين.

كما أكدا وجود تطابق في وجهات النظر حول العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك خاصة فيما يتعلق بمحاربة كل أشكال العنف والإرهاب والتطرف التي تمارسها التنظيمات الإرهابية، والعمل على دعم أركان الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة.

3