الشرطة البريطانية تعتقل مؤسس موقع "ويكيليكس"

رئيس الإكوادور يقول إن بلاده سحبت وضعية اللجوء الممنوحة لجوليان أسانج بسبب انتهاكاته المستمرة للاتفاقيات الدولية.
الخميس 2019/04/11
سحب صفة اللجوء السياسي

لندن - اعتقلت الشرطة البريطانية مؤسس موقع "ويكيليكس" جوليان أسانج عقب سحب الإكوادور صفة اللجوء السياسي الممنوحة له.

وقالت شرطة العاصمة لندن، إن رجال الشرطة ألقوا القبض على أسانج (47 عاما) لعدم تسليمه نفسه بعد إصدار محكمة بريطانية مذكرة اعتقال بحقه في السابق.

وأضافت الشرطة أن "السفير دعاهم لدخول السفارة، عقب أن سحبت حكومة الإكوادور وضعية اللجوء". وتم نقل أسانج إلى مركز شرطة بوسط لندن، حيث سوف يبقى هناك قبل أن يمثل أمام محكمة ويسمنستر.

من جانبها، طالبت وزارة العدل الأميركية بتسليم أسانج للولايات المتحدة لمحاكمته أمام القضاء الأميركي.

وقالت الوزارة في بيان لها الخميس إنها تتهم مؤسس موقع ويكليكس للتسريبات السياسية، جوليان أسانج، بالتآمر مع تشيلسي مانينج، التي عرفت بتسريب الكثير من البيانات الرسمية الأميركية.

وأوضحت أن أسانج متهم بمساعدة مانينج في الحصول على كلمة المرور الخاصة بشبكة حاسوب تابعة للحكومة الأميركية. جاء ذلك في بيان وزارة العدل الذي طالبت فيه بتسليم أسانج للولايات المتحدة لمحاكمته أمام القضاء الأمريكي.

وقدم وزير الخارجية البريطاني جيرمي هنت الشكر لرئيس الإكوادور لينين مورينو لسماحه للشرطة بإلقاء القبض على مؤسس "ويكيليكس" في سفارة الإكوادور بلندن.

وكتب هنت تغريدة قال فيها " جوليان أسانج ليس بطلا، وليس هناك أحد فوق القانون. لقد كان مختبئا من الحقيقة لأعوام".

ويشار إلى أن مؤسس موقع "ويكيليكس" أقام في سفارة الإكوادور بلندن منذ عام 2012 لتجنب الاعتقال والترحيل للسويد على خلفية تهم بالاغتصاب. وكانت السلطات القضائية السويدية قد أسقطت لاحقا تحقيقاتها في هذه القضية، لكن عملية اعتقاله ستحيي هذه القضية.

من جهته، قال رئيس الإكوادور لينين مورينو الخميس إن بلاده سحبت وضعية اللجوء الممنوحة لمؤسس موقع "ويكيليكس" بسبب انتهاكاته المستمرة للاتفاقيات الدولية.

وقال في رسالة مصورة تم نشرها على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي "السلوك الفظ والعدواني من جانب جوليان أسانج" بالإضافة إلى "البيانات العدائية والتي تحمل طابع التهديد" من جانب منظمة مجهولة ضد الإكوادور جعلت وضعية اللجوء "غير قابلة للاستمرار".

وأضاف أن أسانج انتهك اتفاقيات اللجوء الدبلوماسي أكثر من مرة، موضحا "لقد انتهك بالتحديد مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى".

في المقابل، قال موقع ويكيليكس إن الحكومة الأكوادورية تعاملت بصورة غير قانونية وفقا للقانون الدولي من خلال دعوة الشرطة البريطانية لسفارتها في لندن لإلقاء القبض على مؤسس الموقع جوليان أسانج.

وكتب الموقع تغريدة قال فيها " الإكوادور أنهت بصورة غير قانونية وضعية اللجوء الممنوحة لأسانج فيما يتعد انتهاكات للقانون الدولي".