الشركة الدولية للاستثمارات الإعلامية تضم صحيفة "الرؤية"

الجمعة 2018/01/26

أبوظبي - استحوذت الشركة الدولية للاستثمارات الإعلامية على صحيفة “الرؤية” اليومية الإماراتية.

وقال متحدث رسمي باسم الشركة الدولية للاستثمارات الإعلامية “يسعدنا الاستحواذ على ‘الرؤية’ التي اختارت أن يكون شعارها ‘صحيفة كل الإمارات’ وكذلك منصتها الرقمية عربية المحتوى”.

وبهذه الخطوة، تنضم الرؤية ومنصتها إلى المجموعة الإعلامية المتنامية للشركة التي تتطلع بحسب متحدثها إلى العمل عن قرب مع إدارة “الرؤية” من أجل توفير محتوى إخباري إعلامي أكثر قوةً وانتشاراً مع المزيد من التركيز على الإعلام الرقمي ومقاطع الفيديو والإنفوغرافيكس والاهتمام بالتفاعل المجتمعي في الإمارات والمنطقة.

وتطمح الرؤية وفقا للمتحدث لأن تكون المنصة الإعلامية الأكثر تأثيراً وابتكاراً في دعم تطوّر صناعة الإعلام في الدولة والمنطقة، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الإماراتية.

من جهته أوضح متحدث باسم الناشر “آي ميديا” أن العمل يسير قُدما مع فريق إدارة الشركة الدولية للاستثمارات الإعلامية، لمواصلة تعزيز عمل المنصة الإعلامية وكذلك صحيفة “الرؤية”، بهدف ضمان استمرار تقديم أفضل محتوى إعلامي عربي للقارئ. وكانت صحيفة الرؤية قد أُطلِقت في الثاني من ديسمبر 2012، صحيفةً لكل الإمارات، مستهدفة القطاعات والمواضيع التي تمثل اهتمام القارئ، المواطن والمقيم على حد سواء.

وفي عامها الرابع أطلقت منصة الرؤية الإعلامية (alroeya.ae)، بهدف مواكبة التطور النوعي للإعلام الإلكتروني عالميا، وسعيا إلى إثراء تجربة القارئ معرفياً وبصرياً، وتوظيف وسائل التقنية الحديثة وأدوات الإعلام الجديد، إضافة إلى ترسيخ مفهوم التحوّل إلى الأعمال الذكية في الإمارات، وتشريك الجمهور في العمل الإعلامي، عبر إدراج مفهوم المواطن الصحافي، القائم على التفاعل.

وقال راشد العامري رئيس مجلس إدارة الرؤية وشركة آي ميديا للحلول الإعلامية المتكاملة، عند إطلاق المنصة في أكتوبر 2016، أنها صُمِّمت وفق رؤية وإمكانات حديثة تأخذ بالمفاهيم المهنية والتقنية والتفاعلية مع الجمهور، وشدد على النهج التنويري في التصدي للأفكار المتطرفة، وتعزيز رؤية الإمارات حول قيم التسامح ونشر ثقافة السلام، والانفتاح على التنوّع الحضاري والإنساني.

يشار إلى أن الشركة الدولية للاستثمارات الإعلامية تتبع شركة أبوظبي للاستثمار الإعلامي “أدمك”، وهي شركة استثمارية خاصة تملك عدداً من المشاريع الإعلامية، بما فيها الاستثمار المشترك مع شركة سكاي البريطانية، والذي أُطلقت بموجبه قناة “سكاي نيوز عربية” و”ذا ناشونال”، الناطقة بالإنكليزية والصادرة من أبوظبي.

ويبدو أن الشركة تمضي في اهتمامها بالصحافة المطبوعة، إذ سبق أن أعلنت في نوفمبر 2016، عن استحواذها على صحيفة “ذا ناشونال” اليومية، التابعة لشركة أبوظبي للإعلام، والناطقة باللغة الإنكليزية.

وشجع الشركة على اتخاذ هذه الخطوة، نجاح “ذا ناشونال” منذ تأسيسها عام 2008 في “تقديم أفضل المعايير والممارسات الصحافية في مجال تحليل وصناعة المحتوى الإعلامي لجمهورها على المستويين المحلي والإقليمي، ورسّخت سمعتها كبوابة إخبارية باللغة الإنكليزية توفر لمتابعيها باقة متنوعة من الأخبار والمعلومات ووجهات النظر المتعلقة بمنطقة الشرق الأوسط والعالم”.

18