الشيخ سلمان: توزيع جوائز"الآسيوي" يتزامن مع عيد تأسيسه

الجمعة 2013/11/15
الشيخ سلمان يشيد بتطور المنتخب الفلبيني

موسكو- قرر الاتحاد القاري إقامة حفل توزيع الجوائز الآسيوي لعام 2014 تزامنا مع الاحتفالات بعيد تأسيسه الستين والذي انطلق من الفلبين. هذا ما أكده رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة. جاء ذلك في ختام زيارته الرسمية إلى الفلبين التي استمرت أربعة أيام بدعوة من الاتحاد الفلبيني للعبة.

وأكد الشيخ سلمان على تقديم الدعم المالي والفني والإداري لتنفيذ برامج الاتحاد الفلبيني من ضمنها المساعدة على إنشاء ملعب من العشب الصناعي وإقامة دورات تتعلق بالتحكيم والتدريب وتنظيم المباريات وتحديث النظام الأساسي بما يتماشى مع نظام "فيفا". وبيّن أن "اتحاد كرة القدم يتمتع باستقلالية تامة ولا يسمح بأي تدخل حكومي في شؤونه". وقال "لديكم هنا في الفلبين المواهب والكفاءات لرفع مستوى كرة القدم، وما تم تنفيذه خلال العامين الماضيين من قبل إدارة الاتحاد هو خير دليل على ذلك".

من جانبه أعرب ريكاردو غارسيا، رئيس المفوضية الرياضية في الفلبين، عن تقديره للشيخ سلمان، ولكلمته فيما يتعلق بالمأساة الإنسانية التي ضربت الفلبين مؤخرا، موجها شكره لأي مساعدة ممكنة يقدمها الاتحاد الآسيوي لنماء وتطور لعبة كرة القدم في بلاده، وقال "نرحب بكم في الفلبين وندعمكم في إقامة الاحتفال التاريخي وسنقدم المساعدة المطلوبة لاتحاد اللعبة، كيف لا وأنا لاعب كرة قدم سابق".

وأشاد الشيخ سلمان بتطور المنتخب الفلبيني الذي سيشارك في نهائيات كأس التحدي العام القادم، بحيث يتأهل البطل إلى نهائيات كأس آسيا 2015 في أستراليا، كما أشاد بأنشطة كرة الناشئين التي نظمها الاتحاد المحلي في عام 2013.

وعن النشاطات المصاحبة للاحتفال السنوي للإتحاد الآسيوي، أجاب الشيخ سلمان :"نسعى بالتنسيق مع الاتحاد الفلبيني إلى إقامة مباراة استعراضية تجمع عددا من نجوم اللعبة المتقاعدين، وستكون هناك مفاجآت أخرى. وأضاف "ليلة حفل توزيع الجوائز هي ليلة "مميّزة" وسيحضرها نحو 500 من وجوه كرة القدم أبرزهم رئيس "فيفا" جوزيف بلاتر وسيتم دعوة كافة الاتحادات الكونفدرالية التي تنضوي تحت مظلة الاتحاد الدولي، مشيرا إلى أن وفدا آسيويا زار قبل نحو أسبوعين مانيلا لتفقّد مكان إقامة الاحتفال.

22