الشيشان تؤكد وفاة" بن لادن الروسي"

الاثنين 2014/07/21
دوكو عمروف أبرز المطلوبين الإرهابيين في روسيا

غروزني- قامت السلطات الشيشانية بتأكيد خبر وفاة أحد أكبر المطلوبين للسلطات الروسية ويدعى دوكو أحمدوفتش عمروف والملقب بـ”ابن لادن الروسي”.

وقد نشر رمضان قديروف، رئيس الشيشان الموالي للزعيم الروسي فلاديمير بوتين، أمس الأحد، عبر صفحته على موقع “إنستغرام”، أحد مواقع التواصل الاجتماعي عبر الإنترنت، صورة تؤكد خبر وفاة أبرز المطلوبين الإرهابيين في روسيا.

وكتب قديروف أسفل الصورة معلقا، “لأولئك الذين يعتقدون أن هذه الفئران ما زالت على قيد الحياة، أود أن أثبت لكم وفاته (عمروف)”.

ويعتبر عمروف المعروف باسم أسامة بن لادن روسيا، العدو الأكبر للرئيس بوتين، فهو أشهر الساعين إلى جرائم الإرهاب والاختطاف والقتل والخيانة على الأراضي الروسية باعتباره زعيم المتشددين الإسلاميين هناك والذي قدم ولاء الطاعة لقادة تنظيم القاعدة في أفغانستان.

وتلقي موسكو بالمسؤولية على عاتق هذا المتشدد لأنه كان وراء سلسلة من الهجمات القاتلة ضد روسيا ولأنه من أبرز الساعين إلى جرائم الإرهاب والاختطاف والقتل والخيانة.

ومن بين الهجمات التي كان ضلعا فيها تفجير القطار الذي كان في رحلة بين موسكو وسانت بطرسبرغ والذي خلف 26 قتيلا في عام 2009، إضافة إلى تنظيم هجوم على سد سيبيريا الذي أسفر عن مقتل 75 شخصا.

كما ارتبط اسمه أيضا بتفجيرات مترو العاصمة موسكو في عام 2010، حيث لقي 40 شخصا مصرعهم في ذلك الحادث الأليم، إضافة إلى صلته المباشرة بضرب إحدى المطارات الرئيسة في دومويفو عام 2011 والتي راح ضحيتها 36 شخصا.

وكانت مصادر روسية أشارت في، أبريل الماضي، إلى أن عمروف توفي دون أن تعطي أدلة واضحة للرأي العام.

ولم يعرف السبب وراء قرار قديروف نشر صورة جثة المتشدد عبر وسائل التواصل الاجتماعي، خاصة بعد اتهام روسيا بدعم الإرهابيين في أوكرانيا إثر إسقاط طائرة “البوينغ 777” الماليزية.

يذكر أن دوكو عمروف كان في موسكو عندما اندلعت الحرب الشيشانية الأولى في ديسمبر عام 1994 ليعود بعدها إلى هناك، حيث ترقى خلال الحرب إلى رتبة جنرال علما وأنه خدم في وحدة قوات بورز (الذئب).

5