الصحافيات يرتقين قمة المؤسسات الإعلامية في الإمارات

الجمعة 2016/03/11
على درب الريادة

دبي- تقلدت منى بوسمرة، وخديجة المروزقي رئاسة تحرير صحيفتي البيان و24/7، لتصبحا أول رئيستي تحرير لصحيفتين يوميتين في دبي، تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، الذي أصبح مناسبة كل عام للإعلان عن رائدات جديدات يرتقين سلم المناصب القيادية في الإمارات وبخاصة في ميدان الإعلام.

وبعد مضي ثلاثة أعوام على تسمية الصحافية السعد المنهالي رئيسة تحرير لمجلة ناشيونال جيوغرافيك العربية، تتردد اليوم أسماء العديد من الصحافيات في قمة المؤسسات الإعلامية الهامة في البلاد، وأبرزهن منى غانم المري، رئيسة قطاع النشر في “مؤسسة دبي للإعلام”، ورئيسة نادي دبي للصحافة، والتي أعلنت منذ يومين عن تعيينات جذرية وهيكل تنظيمي جديد لقطاع النشر بالمؤسسة تشمل تعيين رؤساء ومدراء تحرير جدد في الصحف التابعة لها في خطوة تستهدف إحداث نقلة نوعية في هذا القطاع الإعلامي الحيوي.

وأعلنت منى المري عن استقطاب وتعيين نخبة من أبرز الكفاءات الإعلامية الوطنية، بهدف الارتقاء بأدائها ليتماشى مع التطور المسجل في مختلف القطاعات، ليساهم القطاع الإعلامي في أداء الدور الحيوي المتوقع منه مع دخول البلاد مرحلة جديدة من النمو والتطور.

وأضافت المري، أنه تم على مدى الشهرين الماضيين وضع خطط طموحة لتحقيق عمليات تطوير تتسم بالعمق والشمولية في مختلف الصحف التابعة لقطاع النشر في مؤسسة دبي للإعلام، بما فيها صحيفتا البيان والإمارات اليوم وصحيفة إيمريتس 24/7 الإلكترونية.

وتعتبر الصحافية منى بوسمرة متمرسة في العمل الصحافي منذ العام 1998، وبدأت مشوارها المهني في قسم الشؤون المحلية في صحيفة الاتحاد، ثم التحقت بالعمل في نادي دبي للصحافة، حيث تولت الإشراف على جائزة الصحافة العربية منذ عام 2008، وأصبحت مديرة لنادي دبي للصحافة عام 2013. وانتخبت بوسمرة الناشطة أيضا في العمل المجتمعي، في مجال إدارة جمعية الصحافيين الإماراتيين منذ العام 2004، وبدورها تميزت الإعلامية خديجة المرزوقي في عملها كمديرة إذاعة “نور دبي”، وبرزت قدرتها في مجال التقديم والإعداد والإخراج.

18