الصدر يركب موجة التحريض الديني مرة أخرى

عراقيون يتهكمون من دعوة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر المسلمين التوجه إلى السعودية نصرة للنبي محمد ويعتبرونها دعاية سياسية لا تمت للحقيقة بصلة.
السبت 2020/10/31
دعوات الصدر لا تخرج عن إطار الهاتف

في الوقت الذي تتجه فيه دول العالم إلى الإغلاق مجددا بسبب انتشار فايروس كورونا، يدعو مقتدى الصدر مسلمي العالم جميعا إلى التوجه نحو السعودية تحت شعار “نصرة رسول الله”، لينضمّ إلى جوقة السياسيين الذين استغلوا الأحداث الأخيرة لحشد الأنصار وتلميع صورتهم كـ”حماة للإسلام”.

بغداد- انضم مقتدى الصدر زعيم التيار الصدري في العراق إلى موجة السياسيين الذين اتخذوا من نصرة النبي محمد (ص) فرصة للاستغلال السياسي وحشد الناس حولهم، فأطلق دعوة إلى مسلمي العالم بالتوجه إلى السعودية، في وقت يشهد فيه العالم موجة ثانية من فايروس كورونا أشد من الموجة الأولى وأعلنت عدة دول الإغلاق لاحتواء الكارثة.

ودشن أنصار الصدر هاشتاغ #دعوة_للسعودية_الشقيقة، استنادا إلى البيان الذي نشره الصدر على حسابه في تويتر، وقال فيه “إني ومن منطلق الوحدة والقوة أدعو إلى نصرة رسول الإنسانية من خلال عدة نقاط، الأولى والأهم أنني أدعو المملكة العربية السعودية إلى فتح المجال لزيارة مرقد النبي في المدينة المنورة من جميع أنحاء العالم”.

وطالب الصدر في البيان الذي نشره الخميس مسلمي العالم التوجه لزيارته قبر النبي في أسبوع الولادة والوحدة من 12 وإلى 17 ربيع الأول من هذا العام وكل عام.

واستقبل عراقيون بيان الصدر بالتهكم والسخرية، معتبرين أن هذه الشعارات خارجة عن العقل والمنطلق ولا تمت للحقيقة بصلة، وحاله كحال السياسيين الآخرين يستغلون أي مناسبة للترويج والدعاية في حين أنهم السبب الرئيسي في الفوضى. وقال مغرد ساخرا:

g4KYQ14rbSNswjr@

“يدعو للسلم وهو عنده ميليشيا مسلحة”.

وقالت ناشطة:

ورأى الكثير من الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي أن ظاهر الدعوة هو المحبة والإنسانية، في حين أنها تنطوي على التحريض بزعم أن السعودية تغلق أبوابها أمام الحجاج والمعتمرين، خصوصا وأن الكثير من الشيوخ أطلقوا دعوات لزيارة المراقد الشيعية غير عابئين بالفايروس ما تسبب في مضاعفة انتشاره.

وأكد متابعون أن من تسبب في مقتل المتظاهرين وشباب العراق في الاحتجاجات على مرأى من العالم لا يمكن الوثوق بادعاءاته ونصرته للإسلام. وكتب ناشط:

B7vnupvpCgqpeJO@

إلى أهلنا في #السعودية هذا الشعار رفعهُ أنصار التيار الصدري الذين قتلوا أهلكم المتظاهرين في ثورة تشرين وأنتم والعالم أجمع يشهد على ذلك.. أنتم أصحاب القرار. لا تعطوهم طريقا لكي يتواصلوا معكم.. هؤلاء هم قادة الميليشيات الخامنئية الإرهابيون.

وجاء في تغريدة أخرى:

ولم يخل الهاشتاغ من التضليل والشائعات وبث الأخبار الكاذبة إذ ادعى البعض من أنصار الصدر أن السعودية استجابت إلى دعوة الصدر بفتح الباب للمعتمرين، في حين أن القرار السعودي يأتي ضمن خطة محددة مسبقا أعلنت عنها السلطات مراعاة للتباعد الاجتماعي وظروف احتواء الفايروس. وكانت وزارة الحج والعمرة السعودية قد حددت الشروط المنظمة لاستقبال المعتمرين من خارج السعودية، في وقت سابق.

وذكرت قناة الإخبارية السعودية على تويتر، الخميس، أن المملكة ستسمح بقدوم معتمرين من الدول الأخرى. ونقلت القناة عن وزارة الحج والعمرة قولها إن “أداء مناسك العمرة متاح لمسلمي العالم”.

ودشنت السلطات السعودية خطة لاستقبال المعتمرين من داخل وخارج المملكة على أربع مراحل، انتهت منها المرحلتان الأولى والثانية، وستشهد المرحلة الثالثة السماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين المقيمين والزائرين من داخل المملكة وخارجها، في 1 نوفمبر المقبل، بنسبة 100 في المئة (20 ألف معتمر، و60 ألف مصل في اليوم).

وشملت المرحلة الأولى 6 آلاف معتمر، وزاد العدد في الثانية إلى 15 ألف معتمر يوميا. وقال متحدث باسم وزارة الحج والعمرة السعودية، إن المرحلة الثالثة من السماح بالعمرة، هي التي يتطلع إليها العالم الإسلامي، لأنه سيتم خلالها السماح بقدوم المعتمرين من الخارج.

وأضاف المتحدث في تصريحات لقناة الإخبارية السعودية، أن المملكة ستستقبل المعتمرين من عدد من الدول بناء على نسبة انتشار جائحة كورونا فيها، وقدرة الدولة التي سيأتي منها المعتمرون على التعافي من المرض، مشيرا إلى أن قائمة بهذه الدول ستصدر من وزارة الصحة السعودية.

هاشتاغ #دعوة_للسعودية_الشقيقة، لم يخل من التضليل والشائعات إذ ادعى أنصار الصدر أن السعودية استجابت لدعوته

ويؤدي جموع المصلين الصلوات وسط التزام تام بالإجراءات الوقائية، كما تمّ تسهيل المسارات المخصصة للمصلين في عملية الدخول إلى المسجد الحرام ضمن النطاق المخصص لأداء الصلوات.

أما المرحلة الرابعة، فسيتم السماح خلالها بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين المقيمين والزائرين من داخل المملكة وخارجها بنسبة 100 في المئة، عندما تقرر الجهة المختصة زوال مخاطر الجائحة.

وأكد وكيل وزارة الحج والعمرة لخدمات الحجاج والمعتمرين عمرو المداح، في تصريحات صحافية، أن آلية تنظيم العمرة للقادمين من خارج السعودية تتطلب إجراءات محددة، منها تقديم طلب أداء العمرة مع كامل البيانات الشخصية والصحية، بحد أقصى 50 شخصا للمجموعة الواحدة من الدول المسموح بها، وضرورة وجود وكيل عمرة خارجي أو مسوق باقات العمرة المتاحة، ومكون باقات العمرة المتكاملة ذات الجودة العالية وحجز الرحلات الجوية بناء على العرض والطلب من كل دولة.

وشدد بأن النموذج التشغيلي يرتكز على تصنيف الإجراءات الوقائية والاشتراطات للدول التي يقدم منها المعتمرون، والطاقة الاستيعابية المحددة لعمرة الخارج، وتنظيم قدوم المعتمرين على شكل مجموعات، ومنصات التسويق المتاحة لشراء الخدمات.

وذكر المداح أن بروتوكول استحقاق العمرة يكون للفئة العمرية المسموح لها بالقدوم للعمرة من الخارج من 18 سنة إلى 50 سنة، وفقا لاشتراطات وزارة الصحة، وفرضت تقديم شهادة فحص PCR بنتيجة سلبية تثبت خلوهم من الفايروس يتم إصدارها من مختبر موثوق من دولة المعتمر لا يتجاوز 72 ساعة من وقت أخذ العينة حتى المغادرة إلى السعودية.

19