الصراع على قمة الدوري الإنكليزي بلا حوافز كبيرة

يحتدم الصراع في الدوريين الإنكليزي والإيطالي خلال الأمتار الأخيرة من أجل ضمان المقاعد الأوروبية، ومن أجل تفادي النزول بالنسبة إلى فرق القاع.
السبت 2015/05/09
فريق الحمر يرغب في إفساد فرحة البلوز بالتتويج

لندن - يبحث فريقا مانشستر سيتي وأرسنال عن تحقيق الفوز في المرحلة الـ36 من الدوري الإنكليزي لكرة القدم لإبعاد مانشستر يونايتد عن المركزين الثاني والثالث المؤهلين مباشرة إلى دوري أبطال أوروبا.

وضمن تشيلسي الأسبوع الماضي لقبه الأول منذ 2010 بابتعاده 13 نقطة عن كل من سيتي وأرسنال الذي لعب مباراة أقل، فيما يقف مانشستر يونايتد على بعد 5 نقاط من الثنائي.

ويستقبل مانشستر سيتي غدا الأحد كوينز بارك رينجرز وصيف القاع، وأرسنال في ختام المرحلة يوم الاثنين سوانسي سيتي الثامن، فيما يحل يونايتد اليوم السبت على كريستال بالاس المرتاح في المركز الثاني عشر رغم خسارته آخر ثلاث مباريات.

من جهته، يقدم أرسنال مستويات رائعة مؤخرا معولا على الثنائي الهجومي أوليفييه جيرو وأليكسيس سانشيس اللذين سجلا 30 هدفا سويا في الدوري ما ساعد المدفعجية على تحقيق 28 نقطة من أصل 30 ممكنة.

أما سيتي فرغم تحقيقه 3 انتصارات متتالية وتألق الأرجنتيني سيرجيو أغويرو متصدر ترتيب الهدافين (22) وصاحب 5 أهداف في آخر أربع مباريات، إلا أن تشكيلته بدت مرهقة بعد تعثرها أربع مرات في 6 مباريات أبعدته عن المنافسة على اللقب.

ويريد ليفربول إفساد فرحة تشيلسي بالتتويج عندما يحل عليه ضيفا يوم الأحد على ملعب ستامفورد بريدج، أملا في تقليص الفارق مع يونايتد إلى نقطة في حال فوزه وخسارة الشياطين الحمر.

ولم يفز ليفربول في ملعب الزرق منذ نوفمبر 2011، كما لم يتفوق عليهم في آخر 7 مواجهات. وفي ذيل الترتيب، يبدو الصراع قويا على الهرب من الهبوط، فحتى وست بروميتش الثالث عشر بأربعين نقطة لا يبدو في مأمن حسابيا من النزول، وهو يحل على نيوكاسل الخامس عشر (35 نقطة) الذي يعش أسوأ الفترات في تاريخه بعد تلقيه 8 خسارات متتالية.

ويبدو بيرنلي الأخير (26 نقطة) الذي يحل على هال سيتي السابع عشر (34 نقطة) وكوينز بارك رينجرز (27 نقطة) في طليعة المرشحين للهبوط.

وفي باقي المباريات يلعب اليوم السبت إيفرتون الحادي عشر مع سندرلاند الثامن عشر، وأستون فيلا الرابع عشر مع وست هام التاسع، وليستر السادس عشر مع ساوثهامبتون السابع، وستوك العاشر مع توتنهام السادس.

بيرنلي الأخير الذي يحل ضيفا على هال سيتي، وكوينز بارك رينجرز يبدوان في طليعة المرشحين للهبوط

ويتأهل أول ثلاثة أندية مباشرة إلى دوري الأبطال ويخوض الرابع الملحق. ويتأهل الخامس إلى الدوري الأوروبي ويخوض السادس الملحق بفضل تشيلسي الذي أحرز مسابقة كأس الرابطة والذي ضمن خوض دوري الأبطال.

ويتأهل الفائز بمسابقة الكأس إلى الدوري الأوروبي، علما بأن أرسنال وأستون فيلا يخوضان النهائي في 30 من الشهر الجاري، وفي حال تتويج أرسنال، فإن سادس الترتيب يتأهل مباشرة إلى الدوري الأوروبي ويخوض السابع الملحق.

وتهبط الأندية الثلاثة التي تحتل ذيل الترتيب إلى الدرجة الثانية (الأولى في إنكلترا). من ناحية أخرى يحتدم الصراع بين طرفي العاصمة روما ولاتسيو على مركز الوصافة المؤهل مباشرة إلى دوري أبطال أوروبا، عندما يتواجهان مع قطبي مدينة ميلانو في المرحلة الـ35 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

فبعد حسم يوفنتوس لقب الدوري لرابع مرة متتالية وبفارق كبير بلغ 15 نقطة عن أقرب مطارديه، يحل روما الثاني على ميلان الجريح اليوم السبت، فيما يستقبل لاتسيو الذي يبتعد عنه بفارق نقطة إنتر ميلان غدا الأحد. في المباراة الأولى، يبدو ميلان في وضع مأساوي. ويحتل بطل أوروبا سبع مرات وإيطاليا 18 مرة المركز العاشر بفارق 36 نقطة عن يوفنتوس البطل.

ورغم كل الأزمات يتطلع مدافع ميلان الحالي وروما السابق الفرنسي فيليب ميكسيس إلى الفوز “لا يمكننا أن نلعب أسوأ. يجب أن نبقى موحدين. نعلم أن الجمهور ليس سعيدا، وينبغي أن نعيدهم إلى جانبنا”.

من جهته، يحتاج فريق المدرب الفرنسي رودي غارسيا إلى الحلول ثانيا في الدوري للتأهل مباشرة إلى دوري الأبطال، فيما يخوض الثالث مباريات الملحق. ولم يكترث قائد لاتسيو ستيفانو ماوري عن حلول فريقه ثانيا أو ثالثا “نأمل في التأهل إلى دوري الأبطال، ليس مهما إن كان ذلك من المركز الثاني أو الثالث”.

وصحيح أن إنتر ميلان العريق يحتل المركز الثامن، إلا أن آماله في التأهل إلى الدوري الأوروبي لا زالت قائمة خصوصا وأنه لم يخسر في آخر ست مباريات خلافا لجاره اللومباردي ميلان.

ويفتتح يوفنتوس المرحلة اليوم السبت ضد ضيفه كالياري الثامن عشر بعد تتويجه للمرة الـ31 في تاريخه.

ويتوقع أن يريح المدرب ماسيميليانو أليغري أبرز لاعبيه قبل مواجهته المنتظرة في إياب نصف نهائي دوري الأبطال على أرض ريال مدريد الأسباني. وحقق فريق السيدة العجوز نتيجة رائعة بالفوز على ريال 2-1 في تورينو.

ويأمل يوفنتوس أن يكون لاعب وسطه بول بوغبا جاهزا للعودة إلى الملاعب بعد إصابة أبعدته 6 أسابيع. وفي باقي المباريات، يلعب يوم غد الأحد كييفو مع فيرونا، وأودينيزي مع سمبدوريا، وباليرمو مع أتالانتا، وتشيزينا مع ساسوولو، وإمبولي مع فيورنتينا، وبارما مع نابولي، ويوم الاثنين جنوى مع تورينو.

23