الصفاء للنجاح القاري والقادسية لمواصلة تألقه في كأس الاتحاد

الثلاثاء 2014/05/13
فريق الصفاء لتعويض الخيبة المحلية

نيقوسيا - تنطلق، اليوم الثلاثاء، مباريات دور الـ16 من كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بأربع لقاءات مناصفة بين الشرق والغرب، وتتسم لقاءات اليوم بأنها ستجمع الفرق الشامية بنظيرتها الخليجية، حيث يستضيف النجمة اللبناني نظيره الحد البحريني في بيروت، بينما يستضيف القادسية الكويتي ذات رأس الأردني في الكويت، بينما ستكون لقاءات الشرق شبه محسومة لأصحاب الأرض.

وسيحصد الصفاء اللبناني أولى ثمار الصدارة لمجموعته الآسيوية الأولى، إذ يستضيف مباراته مع الحد البحريني على ملعب “المدينة الرياضية” في بيروت، قصد تعويض ما فاته من الدوري بعد أن فقد أمله في المحافظة على لقبه إثر تعرضه لخسارة ثقيلة أمام الراسينغ ليذهب اللقب إلى منافسه النجمة، ويشاطره الحد البحريني في الهم والطموح أيضا، فالحد خسر لقاءه أمام المنامة وتراجع إلى المركز الثالث وفقد أمله في اللقب لصالح منافسه الرفاع .

وكان الصفاء اللبناني قد تأهل إلى هذا الدور بتصدره للمجموعة الأولى بـ16 نقطة متفوقا على أندية ذات رأس الأردني والسويق العماني ورافشان الطاجيكي، بينما تأهل الحد البحريني كثاني المجموعة الثالثة جامعا 11 نقطة، ومتساويا مع بطل المجموعة القادسية الكويتي ومتفوقا على أندية الشرطة العراقي والوحدة السوري .

وعلى ملعب “الصداقة والسلام” في الكويت يستضيف القادسية الكويتي صاحب الخبرة الآسيوية، منافسه ذات رأس الأردني حديث العهد في المنافسات الخارجية.

ويعتمد القادسية على هدافه الآسيوي عمر السوما صاحب الأهداف الستة الذي سيبحث عن وداع أنيق يليق بالأصفر القدساوي وجمهوره الذي سانده قبل انتقاله إلى الأهلي السعودي، وكذلك سيكون عماد فريقه لاعبو المنتخب سعود الأنصاري، فهد المجمد، ضاري سعيد، فهد الأنصاري، سعود المجمد، أحمد الظفيري وبدر المطوع، وبهذا سيكون الفريق جاهزا تماما للمباراة سيما وأنه لا يريد تكرار الانتكاسة الأخيرة التي تعرض لها في مباراة نهائي الأمير. بينما لن يخسر ذات رأس شيئا في هذه المباراة، فهو إن فاز سيكون حقق قفزة نوعية في مسيرته، وإن خسر فسيكون قد حقق ما هو أعلى من الحضور المشرف فحسب في أول مشاركة خارجية له.

في أولى مباريات الشرق آسيوية في دور الـ16، يستضيف بيرسيبورا الإندونيسي فريق يانغون يونايتد

وتصدر القادسية مجموعته الثالثة على حساب الحد البحريني والشرطة العراقي والوحدة السوري جامعا 11 نقطة، بينما تأهل ذات رأس الأردني لأول مرة في تاريخه إلى الدور الثاني من كأس الاتحاد الآسيوي جامعا 11 نقطة خلف الصفاء اللبناني، وعلى حساب السويق العماني ورافشان الطاجيكي.

وفي أولى مباريات الشرق الآسيوية في دور الـ16، يستضيف بيرسيبورا جايابورا الإندونيسي على ملعبه فريق يانغون يونايتد من ميانمار، ليستفيد من تصدره لمجموعته. ويأمل الفريق الإندونيسي في الاستفادة من عاملي الأرض والجمهور للفوز والتأهل إلى دور الثمانية، كذلك يسعى بيرسيبورا إلى الاستفادة من نتائجه الجيّدة في الدوري المحلي، فهو يحتل المركز الثالث في المجموعة الشرقية بفارق نقطتين فقط عن المتصدر.

وفي المباراة الثانية من شرق آسيا يستضيف فيساي نينه الفيتنامي فريق أخوة تشرشل الهندي، ويطمح الفريق الفيتنامي إلى تعويض إخفاقه في دوري بلاده بعد انسحابه منه نتيجة فضيحة التلاعب بنتائج المباريات، بينما يعاني الفريق الهندي كثيرا ويظهر ذلك جليا من احتلاله المركز الحادي عشر في دوري بلاده وبفارق 22 نقطة عن المتصدر.

22