الصفاقسي التونسي يراهن على فتحي جبال لإعادة ترتيب بيته

التعاقد مع المدرب فتحي جبال يفيد النادي الصفاقسي ويساعده على تجاوز صعوبات بداية الموسم.
الجمعة 2019/10/11
خطى ثابتة

تونس ـ ساد الاعتقاد في بداية الموسم الحالي أن الصفاقسي التونسي ستكون كلمته مسموعة في أغلب البطولات التي يشارك فيها، هذا الاعتقاد تعزز عقب تتويجه بلقب كأس تونس، لكن بصورة مفاجئة تراجعت النتائج بشكل كبير محليّا وكذلك قاريّا. لم يكن أحد من أحباء الصفاقسي التونسي يتوقّع أن تكون نتائج الفريق متواضعة ومخيّبة للآمال، بما أنّ المؤشرات الأولى كانت واعدة، سواء بعد التتويج بكأس تونس على حساب فريق قوي وهو النجم الساحلي أو عقب التعاقد مع مدرب محنك وهو المونتينغري نيبوشا.

لكن بطريقة مفاجئة وبخطى سريعة تراجعت النتائج وتردى المستوى بشكل ملحوظ، حيث فشل الفريق في بداية مبارياته ضمن الدوري المحلي وتلقت هزيمة غير متوقعة ضد الاتحاد المنستيري. هذا التراجع تأكد بشكل ملحوظ في مسابقة كأس الاتحاد الأفريقي بعد أن غادر السباق مبكرا أمام نادي بارادو الجزائري الذي هزم الصفاقسي ذهابا وتعادل معه إيابا في تونس.

هذه النتيجة أكدت بما لا يدع مجالا للشك أن الفريق يعاني، وأن المدرب نيبوشا لم يكن موفقا في هذه التجربة القصيرة التي انتهت سريعا. ولئن حاولت إدارة النادي رأب الصدع بعد تكليف المدرب المساعد وسيم معلى بتدريب الفريق مؤقتا علّه يوفّق في تجنيب الفريق الاستمرار في سوء النتائج إلا أن الوضع لم يتغيّر، وهو ما دفع إلى البحث عن مدرب جديد بمواصفات معيّنة تكون له القدرة الفعلية على إعادة ترتيب البيت وبث الهدوء في صلب المجموعة. ولم يدُم بحث النادي عن مدرب جديد كثيرا، حيث وقع الاتفاق مع التونسي فتحي جبال لتولّي المهمة، وأفضت المفاوضات إلى اتفاق رسمي يتولّى بموجبه هذا الفني الإشراف على الفريق إلى نهاية الموسم.

مواصفات معينة

حصل الإجماع على ضرورة التعاقد مع جبال بالنظر إلى خبرته الكبيرة في الدوري السعودي، فهذا المدرب حقق منذ سنوات ما يشبه المعجزة مع نادي الفتح، حيث قاده إلى التتويج بلقب الدوري في إنجاز غير مسبوق، جعله يحظى بمكانة رفيعة ضمن قائمة المدربين الناجحين في الدوري السعودي.

إضافة إلى ذلك فقد خاض جبال في نهاية الموسم الماضي تجربة قصيرة مع النادي الصفاقسي، وتمكن خلالها من ترك بصمته على أداء الفريق، حيث تحسنت النتائج في حيّز زمني قصير، وهو ما جعله يكسب تأييد الجميع في النادي إلى درجة إن إدارة الصفاقسي حاولت إقناعه بمواصلة المهمة، غير أن ارتباطه بعقد مع الفتح السعودي دفعه إلى المغادرة سريعا.

خصال عديدة

في هذا السياق أوضح منصف خماخم في حديثه عن المدرب فتحي جبال قائلا “لدى هذا المدرب خصال عديدة ومواصفات تتماشى مع أسلوب الفريق وقيمه، لقد نجح خلال تجربته القصيرة، وترك أطيب الانطباعات، كما أنه يحظى بمكانة خاصة لدى الأحباء”. وشدّد خماخم في حديثه لـ”العرب” أن التعاقد مع جبال سيفيد الصفاقسي كثيرا ويساعده على تجاوز صعوبات بداية الموسم. وتبدو مهمة جبال الذي يتوقّع أن يفك ارتباطه رسميا مع نادي الفتح السعودي قريبا لبدء مهمته الجديدة خلال الساعات القادمة صعبة ومعقّدة في آن واحد، حيث سيكون مطالبا أساسا بإنهاء التوتر السائد حاليا صلب الفريق.

فبعد القرارات التأديبية الصادرة عن إدارة النادي بحق عدد من نجوم الفريق، سيتعيّن على جبال إعادة الأمور إلى نصابها والعمل على رفع العقوبة عن هؤلاء اللاعبين القادرين على البروز والتألق مع هذا المدرب. وفي هذا السياق صرّح جبال في عقب نهاية الموسم الماضي قائلا “يملك النادي الصفاقسي مجموعة جيّدة من اللاعبين، والفريق قادر على أن يكون منافسا جديا على كل الألقاب متى توفرت الظروف الملائمة”.

22