الصليب الأحمر يحذر: المأساة الإنسانية بسوريا تنذر بعواقب وخيمة

الجمعة 2013/08/30
المأساة الإنسانية في سوريا تنذر بعواقب وخيمة

بيروت- أعربت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في سوريا، عن تخوّفها من التطورات الأخيرة في البلاد، وقالت إن معاناة المدنيين في سوريا بلغت مستويات غير مسبوقة، والمأساة الإنسانية تنذر بعواقب وخيمة.

وقال رئيس بعثة اللجنة الدولية في سوريا ماغني بارث، «لقد بلغت معاناة المدنيين في سوريا اليوم مستويات غير مسبوقة، ولا تبدو نهايتها قريبة». وذكر أنه وفقا للتقارير، فقد سقط حتى الآن أكثر من 100 ألف قتيل، ويموت المئات غيرهم يوميا أو ينازعون بسبب إصاباتهم، مشيرا الى أن مئات الأشخاص يلتحقون كل يوم بملايين السوريين النازحين داخل بلادهم أو الباحثين عن ملجأ لهم خارجها.

و«من المحتمل أن يؤدي المزيد من التصعيد إلى نزوح أعداد أكبر وزيادة الاحتياجات الإنسانية الهائلة أصلا». ولفت إلى وجود نقص حاد في الإمدادات الطبية الحيوية والمواد الغذائية والمياه في عدد من المناطق المعزولة منذ أشهر والتي لم يُسمح للجنة الدولية والهلال الأحمر بالوصول إليها.

7