الطلبة والميناء يقصان شريط الجولة 21 للدوري العراقي

الأربعاء 2014/05/28
فريق الطلبة من أجل نفض غبار الهزيمة الماضية

بغداد - يقص فريقا الطلبة والميناء الأربعاء شريط مباريات الجولة 21 من الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم، بلقاء يجمعهما على ملعب “الشعب” وبطموح تجاوز عثرات الجولة الماضية.

ويريد فريق الطلبة رابع الترتيب (31 نقطة) نفض غبار هزيمته أمام الكرخ، الأسبوع الماضي، بينما يرغب الميناء في الابتعاد عن المواقع الأخيرة (المركز 11 برصيد 24 نقطة)، طامعا في كسب نقاط مباراته تحت إدارة المدرب الجديد حسن مولى.

وبيّن مجلس إدارة نادي الطلبة الرياضي في ختام اجتماعه بلاعبي فريق كرة القدم الأول بالنادي، أن اللاعبين طلبوا من الإدارة خصم 10 بالمئة من عقودهم، إثر الأداء السلبي لهم في المباريات الأخيرة من الدوري العراقي الممتاز. وقال عضو الإدارة علي الساعدي، في تصريح نقلته صحيفة “الصباح”، إن الإدارة عقدت اجتماعا مع الجهاز الفني ولاعبي الفريق الكروي لبحث أسباب ونتائج تراجع الفريق خلال مبارياته الأخيرة.

وأضاف أن، “اللاعبين اعترفوا بتقصيرهم وعدم تقديمهم للمستوى المطلوب، وقدموا اعتذارهم للنادي والجمهور وتعهدوا بتعديل مسار الفريق في المباريات المقبلة من الدوري”.

ويحتل فريق الطلبة المركز الرابع في لائحة الدوري العراقي برصيد 31 نقطة وخسر نصف مبارياته العشر الأخيرة في المسابقة وآخرها أمام الكرخ بهدفين دون رد، ضمن منافسات الجولة 20 من بطولة الدوري.

ويتوجه أمانة بغداد (المركز الثالث برصيد 33 نقطة) إلى أربيل لملاقاة فريقها هناك على أمل كسر النحس الذي رافقه منذ 5 مباريات غاب الفوز فيها عنه، لكن أربيل ثاني الترتيب برصيد 37 نقطة لا يريد التفريط في أية فرصة للحاق بالمتصدر الشرطة الذي يتقدم عليه بفارق نقطة واحدة وبمباراتين أقل. وتقام، الجمعة، قمة مباريات هذه الجولة بلقاء فريقي الزوراء والقوة الجوية على ملعب “الشعب”، ويبدو الصراع بينهما أزليا لا علاقة له بموقعتيهما أو نتائج كل منهما في بطولة الدوري.

الجمعة تقام قمة مباريات هذه الجولة بلقاء فريقي الزوراء والقوة الجوية على ملعب «الشعب» ويبدو الصراع بينهما أزليا

لقاء “الكلاسيكو” العراقي يصل هذه المرة والفارق بين الفريقين طفيف للغاية (الجوية في المركز الخامس برصيد 30 نقطة والزوراء يبتعد عنه بفارق نقطة واحدة وموقع واحد)، وكل منهما يسعى إلى تحقيق غاياته. الزوراء لإدامة زخم انتصاراته الأخيرة والجوية لإيقاف مسلسل نتائجه المخيبة للآمال تحت قيادة المدرب الجديد ناظم شاكر رغم قائمة الغيابات التي تبعد أبرز اللاعبين عنه (حمادي أحمد وهمام طارق). ويتقابل فريقا النفط ونفط الجنوب على ملعب “النفط”، بحثا عن الفوز وهما يتساويان برصيد النقاط (27) الثامن والتاسع تواليا.

وسيواجه المتصدر الشرطة (38 نقطة)، الأحد، فريق الكرخ (21 نقطة) ولاشك في أن لاعبي الشرطة ينتظرون نقاط الفوز على أحر من الجمر، بعد تعادلهم مع كربلاء سلبيا كونهم يعرفون قيمة كسب النقاط والابتعاد عن ملاحقهم أربيل، وتأمين موقعهم في الصدارة، غير أن الكرخ لن يكون منافسا صامتا ولعل فوزه على الطلبة سيكون داعما له في الوقوف في وجه فريق كبير آخر.

ويلعب النجف مع دهوك في ملعب “النجف”، حيث لقاء الجريحين المثخنين بالهزات والنتائج المتواضعة. النجف (16 نقطة) على بعد خطوتين من الهبوط ودهوك (22 نقطة) تراجع بشكل غريب حتى استقر عند المركز 12 صائما عن الفوز منذ عدة أشهر! وآخر المباريات يتواجه فيها فريقا ذيل الترتيب كربلاء والمصافي في لقاء الهروب من القاع. فكربلاء (15 نقطة) والمصافي (12 نقطة) وهما يستحقان تحقيق طموحاتهما نظير الجهود والعروض التي يقدمانها رغم تأخرهم في تسلسل الترتيب.

22