العالم يترقب مفاجآت كبيرة من شركة أبل الأسبوع المقبل

يحبس قطاع صناعة الأجهزة الإلكترونية أنفاسه منذ أسابيع بانتظار المؤتمر الذي أعلنت شركة أبل عن تنظيمه في الأسبوع المقبل، والذي من المتوقع أن تعلن فيه عن مفاجآت جديدة لا تقف عند حدود الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية بل تمتد إلى سوق الموسيقى والبرامج التلفزيونية.
الجمعة 2015/09/04
مؤتمر أبل في 9 سبتمبر يشعل التكهنات سنويا

لندن – تستعد شركة أبل لإطلاق نظام جديد لمشاهدة برامج التلفزيون عبر العالم، بالتزامن مع موعدها التقليدي لإطلاق النموذج الجديد من هاتف آيفون في 9 سبتمبر المقبل.

وسيتم الإعلان عن النظام الجديد لمشاهدة التلفزيون، الذي بلغت تكلفته نحو 149 مليون دولار في الأسبوع المقبل في مؤتمر تم تحديد موعده في مدينة سان فرانسيسكو الأميركية.

وتقول تقارير أن أبل ستطرح أيضا هواتف جديدة تحت اسم آيفون 6 أس أو آيفون 7، في رد سريع على شركة سامسونغ الكورية الجنوبية التي طرحت مؤخرا هواتف غالكسي نوت 5 وغالاكسي أس 5 وأس 5 أيدج بلس.

ومن المنتظر ان تلجأ أبل إلى نظام سيري الذي سيمكن عملاء الشركة من طلب مشاهدة أي برنامج تلفزيوني بالصوت، وسيكون بمقدورهم فعل الشيء نفسه عبر جهاز تحكم عن بعد يعمل باللمس.

وبحسب جون باتشكوفسكي الصحفي في موقع بزفيد الأميركي، فسيصل برنامج تلفزيون أبل الجديد إلى عملاء الشركة في أنحاء متفرقة من العالم.

ومن خلاله، سيكون المستخدمون قادرين على إدخال اسم البرنامج أو المسلسل التلفزيوني والعثور عليه في أي من أنظمة مشاهدة التلفزيون الشائعة اليوم مثل أمازون ونتفليكس وحتى في أي تيونز التابع لأبل.

ويجد الباحثون عن مشاهدة برامج تلفزيونية محددة حاليا صعوبة في العثور على كل ما يريدون، حيث تتنافس شركات مثل نتفليكس وهولو وأمازون على تغيير قائمة برامجها بين الحين والآخر.

وستتمكن أبل من إيجاد حلول لهذه العقبات المتمثلة في العثور باستمرار على البدائل، كما ستطرح برامج التلفزيون بأسعار أقل كثيرا من المتاح الآن.

وقال باتشكوفسكي إنه “سيكون بمقدورك البحث عن أي برنامج تلفزيوني أو فيلم مرة واحدة، وأن تستقبل النتائج من مصادر متعددة”.

وستطرح أبل أيضا جهاز تحكم عن بعد يعمل باللمس، وستضيف دعما إلى منصات ألعابها التي تعمل عن بعد.

وقالت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن الجيل الرابع من تلفزيون أبل سيحتوي على دعائم لألعاب التلفزيون، وسيطلق تحديثات لأجهزة وبرمجيات لأول مرة خلال المؤتمر الصحفي في 9 سبتمبر.

موقع فوربس: خفض طاقة بطارية جهاز آيفون 6 أس المتوقع سيثير جدلا واسعا

وتشير التكهنات إلى أن أبل ستطرح خلال نفس المؤتمر، نموذجا جديدا من هواتف أيفون الذكية، الذي من المتوقع طبقا لشركات صينية منافسة أن يحتوي على بطارية أضعف بنسبة 5 بالمئة من بطارية آيفون 6 وآيفون 6 بلاس.

وتقول تقارير إن الهاتف الجديد سيكون أكبر قليلا من آيفون 6، وأثقل وزنا أيضا في رجوع متعمد عن سياسة أبل بالتقليل قدر الإمكان من وزن هواتفها الذكية الجديدة.

وقال موقع أخبار التكنولوجيا سي.أن بيتا إن سعة البطارية في الهاتف الجديد ستقل من 1810 مللي أمبير/ساعة إلى 1715 مللي أمبير/ساعة، وسيخفض ذلك من طاقة البطارية في آيفون 6 أس أو 7 بنسبة 5.3 بالمئة، وبمعدل 5.5 بالمئة لهاتف من طراز آيفون 6 أس بلاس أو 7 بلاس.

ويقول موقع فوربس أن “الخفض في الطاقة ليس كبيرا جدا… لكنه سيثير الجدل حول طاقة بطارية آيفون 6 أس، بينما لا يزال عمر البطارية أحد أبرز السلبيات في هاتف آيفون 6″.

ويشكو مستخدمو آيفون بشكل عام من عدم قدرتهم على استمرار الهاتف في العمل طوال اليوم دون الحاجة الى إعادة شحن البطارية.

جون باتشكوفسكي: برنامج تلفزيون أبل الجديد سيصل إلى عملاء الشركة في أنحاء العالم

وكان الكثيرون يتوقعون أن تجري شركة أبل تعديلات جوهرية على سعة البطارية في هواتف آيفون 6 أس أو7 المتوقعة، خاصة بعدما قالت تقارير أن الشركة تعمل على إيجاد حلول للمشكلة.

لكن على الجانب الآخر قالت أبل انها أدخلت تعديلات كبيرة على نظام التشغيل الجديد أي.أو.أس 9 بحيث يكون قادرا على توفير الطاقة خلال الاستخدام بمعدل يفوق بكثير نظام التشغيل أي.أو.أس 8.

ومن المقرر أن يضم النظام الجديد أيضا تحديثات تسمح بزيادة ساعة استخدام كاملة إلى عمر البطارية.

وقد تعوض أنظمة التشغيل والتحديثات الجديدة الطاقة المهدرة في حجم البطارية الصغير في هواتف آيفون، لكنها لن تكون كافية لتلبية تطلعات المستخدمين.

ولا يتوقع عملاء أبل أن يكون هاتف آيفون 6 أس أو 7 الجديد أقل حجما أو أخف وزنا.

ويؤكد تقرير سي.أن بيتا الذي صدر هذا الأسبوع تسريبات سابقة قالت أن الهاتف الجديد سيكون أقل سمكا وأكبر حجما لكي يكون متسعا بشكل كاف لاحتواء الشاشة الكبيرة التي ستكون حساسة للمس والضغط أيضا.

وقالت مواقع مهتمة بالتكنولوجيا أن الهاتف 6 أس أو 7 الجديد سيطرح في الأسواق الأميركية طبقا لعقد يمتد إلى عامين، وبنفس تكلفة عقد هاتف آيفون 6 وقت طرحه في الأسواق العام الماضي.

لكن من الواضح أن إطلاق نظام مشاهدة برامج التلفزيون والهاتف الجديد في وقت واحد سيهبط بأسهم سامسونغ، المنافس اللدود لأبل، بعد أيام من طرح الشركة الكورية الجنوبية لهاتفين جديدين في الأسواق.

ويترقب المسؤولون في سامسونغ إعلان أبل عن طرحها الجديد. ويقول مراقبون إنهم ينتظرون الاختلافات الجوهرية التي ستظهر في هاتف أبل الجديد وتحدث فرقا بينه وبين هواتفها.

10