العاهل السعودي وتيريزا ماي يبحثان المستجدات في المنطقة

الخميس 2017/11/30
تعزيز العلاقات الثنائية

الرياض - أجرت رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي محادثات مع الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز حضرها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان الاربعاء، قبل محادثات في الاردن، المحطة الأخيرة من جولتها في الشرق الاوسط.

وكانت ماي زارت السعودية مساء الاربعاء بعد زيارة غير معلنة إلى بغداد التقت خلالها نظيرها العراقي حيدر العبادي واشادت فيها بالانتصارات العسكرية الأخيرة ضد تنظيم داعش.

واوردت وكالة الانباء السعودية في بيان مقتضب ان الملك استقبل ماي وانهما عقدا جلسة مباحثات استعرضا فيها "العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها، بالإضافة إلى بحث مستجدات الأحداث في المنطقة".

وقال متحدث بإسم ماي إن "هذه الزيارة تظهر أن بريطانيا مصممة على اقامة مستقبل واثق وجريء لأنفسنا في العالم في حين تغادر الاتحاد الأوروبي".

وأضاف "المصلحة الأمنية لبريطانيا تقتضي بوضوح دعم الاردن والسعودية في مواجهتهما التحديات الاقليمية لخلق منطقة أكثر استقرارا، وفي تنفيذهما برامجهما الإصلاحية الطموحة لضمان استقرارهما".

ومن المتوقع ان تكرر ماي دعمها برنامج الإصلاح الاجتماعي الذي وضع حدا لحظر قيادة النساء للسيارات في سبتمبر الماضي، طبقا لوسائل الإعلام البريطانية.

وبدأت ماي الثلاثاء جولة تستمر ثلاثة ايام إلى الشرق الأوسط بهدف تعزيز العلاقات في المنطقة. وستجري الخميس محادثات مع العاهل الاردني عبد الله الثاني ورئيس الوزراء هاني الملقي.

وتعتبر السعودية أكبر شريك تجاري لبريطانيا في الشرق الأوسط، وقد باعت لندن أسلحة قيمتها أكثر من 3.3 مليار جنيه استرليني (3.7 مليار يورو/ 4.4 مليار دولار) للرياض منذ مارس 2015 .

1