العثور على الرابط المفقود بين العناكب عمره مئة مليون سنة

الأربعاء 2018/02/07
العناكب عاشت في غابة مدارية خلال العصر الطباشيري

لورانس (الولايات المتحدة) - أعلن باحثون اكتشاف نوع مثير من العناكب عاش قبل مئة مليون سنة وكان لديه ذيل مغطى بالشعيرات مدفونا داخل قطع من الكهرمان في شمال ميانمار.

وأوضح العلماء أن الفضل في العثور على هذه العيّنات الأربع المتحجرة للعناكب يعود فيه إلى أنها علقت في إفرازات نباتية وتحجّرت، مشيرين إلى أن هذه العناكب عاشت في غابة مدارية خلال العصر الطباشيري قبل نحو مئة مليون سنة خلال عصر الديناصور.

ويختلف هذا العنكبوت عن كل أنواع العناكب الموجودة حاليا حسبما أكد الباحثون في بيان عن جامعة كانساس الواقعة بمدينة لورانس الأميركية.

وكان هذا النوع القديم جدا من العناكب بذيل على شكل سوط مغطّى بشعيرات قصيرة، يشبه ذيل السرطان، ويتيح له هذا الذيل “اكتشاف البيئة” أي استشعار الفرائس والكائنات المفترسة، بحسب بول سيلدن عالم الحفريات في جامعة كانساس والمشارك في الدراسة.

وأطلق العلماء على هذا النوع من العناكب اسم “كيمراراكن ينغي” وهو مقتبس من اسم إله مرعب في الأساطير اليونانية، وفق ما ورد في مجلة نيتشر إيكولوجي أند إيفولوشن التي نشرت خلاصات هذه الدراسة.

ورغم مظهرها المخيف إلا أن طول هذا النوع من العناكب يبلغ 7.5 ملليمتر وأكثر من نصفها ذيل.

وقال عالم الحفريات بو وانغ من الأكاديمية الصينية للعلوم “إنها حفرية مهمة لفهم أصول العناكب.. الحفرية الجديدة تمثّل على الأرجح الفرع المبكر للعناكب، وتشير إلى أن هناك سلالة من العناكب ذات الذيل يفترض أنها نشأت في الحقبة الأولية (العصر الجيولوجي الذي انتهى من 251 مليون سنة) وعاشت على الأقل حتى العصر الطباشيري في جنوب شرق آسيا”.

وعثر على هذه المتحجّرات في بورما، ويقول علماء إن هذا النوع قد اندثر تماما، فيما لا يستبعد آخرون أن تكون أنواع متحدرة منه ما زالت موجودة في الغابات البورمية، حيث إن المنطقة التي عثر فيها على العنكبوت ليست هي منطقة نشأته أصلا لذلك لا يستبعد الباحثون وجود أقارب له ربما لا تزال تعيش وبذيل أيضا في منطقة نشأته الأصلية.

وقال سيلدن إن هذا النوع يمثل “الرابط المفقود” بين العناكب حاليا والنوع الأول من العناكب الذي كان له ذيل ولكن كان يفتقر للعضو الذي يغزل الحرير.

ولا يعرف الباحثون الكثير من التفاصيل عن حياة هذا العنكبوت “ولا يسعنا سوى التكهن بأنه كان يعيش على الأشجار أو بالقرب منها” بحسب سيلدن. وأشار إلى أنه عثر على الحيوان في حجر الكهرمان الذي يتكوّن أصلا من صمغ الشجر.

وقال سيلدن “العيّنات الأربعة لذكور بالغين ربما كانوا يجولون بحثا عن إناث في هذه المرحلة من حياتهم”. ورجّح الباحثون أن هذا النوع من العنكبوت كان يعيش تحت لحاء الأشجار أو بين الطحالب.

ورغم قدرة هذا العنكبوت على صناعة خيوط حريرية إلا أن الباحثين غير متيقنين مما إذا كان العنكبوت قد صنع بيوتا خاصة به أيضا. وأفاد العلماء أن العناكب ظهرت على الأرض قبل 300 مليون سنة، وهي تفرّعت إلى 47 ألف نوع حاليا.

24