العثور على ديناصور متكامل عمره 110 مليون سنة

الأحد 2017/08/06
الاكتشاف سيساعد في رسم صورة حقيقية وواقعية عن شكل الديناصورات

أوتاوا - أعلن باحثون عن اكتشاف جسم ديناصور متكامل يرجع إلى نحو 110 مليون سنة، وهو محفوظ بشكل جيد جيدا.

ويرى العلماء أن هذا الاكتشاف، الذي عثروا عليه بكندا، هو أهم الاكتشافات التي تخص الديناصورات وسيساعد في رسم صورة حقيقية وواقعية عن شكل الديناصورات.

كما شبهوا الاكتشاف النادر بـ"الفوز في اليانصيب"، حيث في الغالب تحتوي الحفريات على بقايا مثل العظام والأسنان فقط، أما هذا الاكتشاف فهو جسم متكامل مع الأنسجة الرخوة والجلد المتحجر.

ويشبه الديناصور التنين وهو في الواقع نوع جديد من نودوسور، وهو نوع من الديناصورات التي تأكل العشب ويعتقد أنها كانت موجودة في العصر الحجري وما قبله. وقضى العلماء نحو 7 آلاف ساعة في الحفرية وفي إزالة ما حول الديناصور ليخرجوه سليما من الصخور التي كانت تحيط به.

وتم اكتشف الحفرية أثناء عملية التنقيب عن النفط في ألبرتا في مارس 2011، وتم الإفصاح عنه للجمهور في مايو 2017، ونشرت قصته في مجلة ناشيونال جيوغرافيك.

24