العثور على طائرة رياضيين تشيليين بعد نصف قرن

الثلاثاء 2015/02/10
الطائرة المنكوبة وحولها أشياء مبعثرة وبقايا عظام بشرية

سانتياغو- أكد فريق من متسلقي الجبال أنهم عثروا في جبال الانديس في تشيلي على طائرة فقد أثرها قبل أكثر من نصف قرن، وكان على متنها كبار لاعبي كرة القدم في البلاد.

والتقط المتسلقون صورا للطائرة التي اختفت في الثالث من أبريل من عام 1961، وبثتها محطات التلفزيون المحلية الأحد الماضي. وقال المتسلقون إنهم عثروا على حطام الطائرة في منطقة تقع على بعد 300 كيلومتر من العاصمة سانتياغو.

وقال ليوناردو البورنزو أحد أعضاء فريق التسلق: “عثرنا على الطائرة على ارتفاع أكثر من 3200 متر، وحولها أشياء كثيرة مبعثرة، منها بقايا عظام بشرية”.

وكان على متن الطائرة المنكوبة هذه 34 شخصا، منهم ثمانية لاعبي كرة قدم من فريق غرين كروس والمدرب ارنالدو فاسكيز، وكانوا متوجّهين إلى العاصمة بعد مباراة في جنوب البلاد. ورفض المتسلقون تحديد موقع الطائرة بدقة احـتراما لمن كانوا على متنها ولعـائلاتهم.

يذكر أن طائرة ستاردست البريطانية اختفت في حادثة مماثلة سنة 1947، عقب إقلاعها من مدينة بوينس أيرس الأرجنتينية في رحلة إلى سانتياغو أيضا في ظروف غامضة، والبعض ذهب به الخيال إلى اتهام مخلوقات فضائية هاجمت الطائرة، حتى سنة 2000 عندما عثر على حطامها بين الثلوج ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية آنذاك أن 11 شخصاً قتلوا على متنها.

24