العثور على 5 ثيران مجنحة بالموصل

القوات الأمنية تعثر على خمسة تماثيل لثيران مجنحة تعود للعهد الأشوري إضافة إلى لوحين كبيرين منقوش عليهما بالكتابة المسمارية داخل بتل التوبة.
الأربعاء 2018/05/02
آثار العراق دمرت وسرقت

الموصل (العراق) - أعلنت السلطات العراقية، الثلاثاء، العثور على تماثيل لخمسة ثيران مجنحة ولوحين مسماريين داخل قصر تم اكتشافه، مؤخرا، شرق الموصل 400 كلم شمال العاصمة العراقية بغداد.

وقال الناطق باسم قيادة عمليات نينوى العميد محمد الجبوري، في تصريح صحافي، إن “القوات الأمنية عثرت على خمسة تماثيل لثيران مجنحة تعود للعهد الأشوري -حوالي ألف عام قبل الميلاد- داخل قصر تم اكتشافه منذ فترة قصيرة تحت تل التوبة شرق الموصل”.

وأضاف الجبوري أن ”القوات الأمنية عثرت على الثيران المجنحة إضافة إلى لوحين كبيرين منقوش عليهما بالكتابة المسمارية داخل تل التوبة المقام عليه مرقد النبي يونس عليه السلام والذي تم تفجيره في شهر يونيو عام 2014 من قبل تنظيم داعش”.

وبين أن “خبراء من مديرية آثار نينوى أكدوا أن هناك قصرا كبيرا جدا تم اكتشافه مؤخرا يضم ألواحا وتماثيل لثيران مجنحة فضلا عن لُقى أثرية أخرى”.

وكانت دائرة الآثار في محافظة بابل عثرت فبراير الماضي على العشرات من القطع الأثرية (تعود إلى الحقبتين البارثية والإسلامية) التي جرفتها أمطار غزيرة في موقع بورسيبا الأثري في وسط العراق.

24