العراق: العثور على جثة الشاعر جاسم محمد فرج بعد يوم على اختطافه

الخميس 2013/11/07
الإرهاب الطائفي يزحف بقوة داخل العراق

بغداد- عثرت الشرطة العراقية، الخميس، على جثة الشاعر التركماني جاسم محمد فرج، بعد 24 ساعة على اختطافه من قبل مسلحين مجهولين.

وقال مصدر أمني محلي إن الشرطة عثرت على جثة الشاعر فرج، مرمية إلى جانب الطريق الرابط بين مدينة تكريت وقضاء طوزخورماتو شرق مركز محافظة صلاح الدين.

وأوضح أنه "بدت على الجثة التي تم نقلها إلى دائرة الطب العدلي، آثار اطلاقات نارية في منطقة الرأس"، وقد فتحت الشرطة تحقيقاً بالحادث وملابساته.

وكان مسلحون مجهولون اختطفوا الأربعاء، الشاعر التركماني جاسم محمد فرج، أثناء قيادته سيارته على الطريق بين تكريت وقضاء طوزخورماتو، واقتادوه تحت تهديد السلاح إلى جهة مجهولة، قبل أن يُعثر على جثته في المنطقة ذاتها اليوم.

وكان مصدر قد أبلغ أمس عن اختطاف الشاعر التركماني جاسم محمد فرج، على يد مسلحين مجهولين شرقي تكريت.

وقال المصدر، إن" الشاعر التركماني جاسم محمد فرج اختطف من قبل مسلحين مجهولين بينما كان يقود سيارته على الطريق الرابط بين تكريت وقضاء الطوز شرقي تكريت".

وأضاف أن" الشاعر اقتيد إلى جهة مجهولة، وما يزال مصيره غير معلوم، مؤكداً أن الشرطة فتحت تحقيقاً لمعرفة تفاصيل الحادث والجهة التي تقف ورائه".

كما أعلن مصدر أمني عن مقتل 6 أشخاص وأصابة 17 آخرون بجروح، اليوم، بحوادث أمنية متفرقة في العراق. وذكر المصدر أن مدنياً قتل وأصيب 5 آخرون بجروح بانفجار عبوة ناسفة إلى جانب الطريق في منطقة جسر ديالى جنوب شرق بغداد.

وطوقت الشرطة مكان الحادث ونقلت جثة القتيل إلى الطب العدلي والجرحى إلى المستشفى. وفي شمال العراق، قتل جنديان ومدني، وجرح مدني آخر بانفجار عبوة ناسفة لدى مرور دورية تابعة للجيش العراقي في منطقة سومر شرق الموصل مركز محافظة نينوى.

وفي محافظة الأنبار غرب العراق، أعلن مصدر أمني محلي عن مقتل جنديين اثنين وإصابة 5 آخرين بجروح بتفجير انتحاري بسيارة مفخّخة استهدف نقطة تفتيش تابعة للجيش في قضاء "عنه" غرب الرمادي.

إلى ذلك، أدّى انفجار عبوة ناسفة إلى جانب الطريق في منطقة العريفية قرب جسر ديالى جنوب بغداد، إلى مقتل مدني واحد وإصابة 6 آخرين بجروح خطيرة.

وفي ذات السياق ذكر مصدر أمني محلي أن أضابطا عراقيا برتبة عقيد قد أصيب بجروح خطيرة، في هجوم مسلح، بحي المنصور الراقي غرب بغداد.

وقال المصدر، إن مجهولين فتحوا النار من أسلحة كاتمة للصوت على معاون آمر اللواء الثالث في الشرطة الاتحادية العقيد أحمد خالد، في منطقة المنصور غرب بغداد، ما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة نقل على إثرها إلى المستشفى. وأضاف أن قوة أمنية طوقت مكان الحادثة وباشرت بحثها عن منفذيه الذين لاذوا بالفرار.

1