العراق يخفض صادرات خام البصرة الخفيف

الخميس 2013/08/29
العمل على زيادة الانتاج في المرافئ النفطية العراقية

لندن – توقع العراق في برنامج أولي لعمليات التحميل أن تنخفض صادرات الخام من مرافئ الجنوب في سبتمبر المقبل بسبب أعمال صيانة إلا أن الانخفاض يبدو أقل مما كان متوقعا.

ويشير برنامج التحميل إلى أن العراق سيصدر نحو 1.8 مليون برميل يوميا من خام البصرة الخفيف في سبتمبر بانخفاض 285 ألف برميل يوميا من 2.085 مليون برميل يوميا وهو حجم الصادرات الوارد في البرنامج الأولي لشهر أغسطس الجاري.

وتهدف أعمال الصيانة التي تجري في سبتمبر لزيادة طاقة التصدير من ميناء البصرة. وقال مسؤول عراقي الأسبوع الماضي إنه سيجري خفض الشحنات في أول أسبوعين من الشهر المقبل.

ويتابع المستثمرون وشركات النفط زيادة طاقة التصدير عن كثب نظرا لتعثر الإمدادات من ليبيا وخفض الصادرات في روسيا وهو ما أدى لشح المعروض في السوق.

ويشير برنامج التحميل إلى أن الانخفاض المتوقع لصادرات خام البصرة الخفيف في الشهر المقبل بسبب الأعمال في منشآت التحميل ربما لا يصل إلى المستوى الذي أعلنه مسؤولون عراقيون في وقت سابق وكان يبلغ 500 ألف برميل يوميا.

وتتغير برامج التحميل بشكل دائم تقريبا وبلغ متوسط حجم الصادرات الفعلية من خام البصرة 2.3 مليون برميل في أغسطس بحسب بيانات الشحن من رويترز ومصادر في القطاع.

ويعني هذا أن يبلغ الخفض نحو 500 ألف برميل يوميا في حالة عدم تعديل برنامج الشحن في سبتمبر بالزيادة. ويقول متعاملون إن هناك مجالا لمثل هذا التعديل.

وقال متعامل في النفط العراقي "ربما يتغير مرة أخرى .. غالبا ما يضيفون شحنات."

وتراجعت صادرات العراق عبر الانبوب الممتد من حقول كركوك الى ميناء جيهان التركي بسبب أعمال تخريب متلاحقة، واحجام إقليم كردستان عن تصدير النفط عبر الانبوب الذي تسيطر عليه الحكومة العراقية.

10