العراق يطالب بخفض موازنات شركات النفط الأجنبية

مسؤولون عراقيون: انخفاض أسعار النفط أجبر وزارة النفط على مراجعة خططها بشأن كيفية سداد مستحقات شركات النفط العالمية خلال النصف الأول من العام.
السبت 2020/03/28
توازنات شاقة

البصرة (العراق) - كشف مسؤولون أمس، أن العراق أرسل مقترحات لجميع شركات النفط العالمية يطلب منها خفض ميزانيات تطوير حقول النفط بنسبة 30 في المئة بعد أن أضر تراجع أسعار النفط بالإيرادات الحكومية، لكنه قال إن التخفيضات المقترحة ينبغي ألا تؤثر على الإنتاج.

وتعمل شركات عالمية في حقول نفط بجنوب العراق بموجب عقود خدمة، تحصل فيها الشركات على رسوم ثابتة بالدولار للكميات المنتجة وتسدد بغداد للشركات تكلفة بناء المشروعات وتوافق على خطط تطوير الحقول.

وتقلص شركات الطاقة في أنحاء العالم الإنفاق بعد انخفاض سعر خام برنت بأكثر من النصف منذ بداية العام، ليجري تداول خام برنت أمس عند 25 دولارا للبرميل. ويقل سعر معظم الخامات العراقية عن تلك المستويات.

وقال مسؤولون عراقيون إن انخفاض أسعار النفط أجبر وزارة النفط على مراجعة خططها بشأن كيفية سداد مستحقات شركات النفط العالمية خلال النصف الأول من العام. وما زالت الوزارة بانتظار رد من شركات النفط على هذا الاقتراح.

وأكد مسؤول كبير في شركة نفط البصرة أن العراق يقترح أن تخفض شركات النفط العالمية إنفاقها بنسبة 30 في المئة بشرط ألا تؤثر تلك التخفيضات على مستويات إنتاج النفط، حيث يضخ العراق 4.6 مليون برميل يوميا وهو ثاني أكبر منتج في أوبك بعد السعودية. وأضاف المسؤول “ما زلنا بدون مخصصات ميزانية 2020 وانخفاض أسعار النفط فاقم الوضع. لهذا السبب نحتاج لأن يبذل المقاولون الأجانب قصارى جهدهم ويخفضوا الإنفاق ويؤجلوا مستحقاتهم أيضا”.

30 في المئة نسبة خفض الإنفاق التي طلبتها بغداد من شركات النفط الأجنبية

وقال مصدر في إحدى شركات النفط الأجنبية “تلقينا الخطاب بشأن خفض الميزانية… لم نتخذ قرارا بعد”.

وأكد عاصم جهاد المتحدث باسم وزارة النفط أن هناك مباحثات مع شركات النفط بشأن خفض التكاليف لكن ينبغي اتخاذ قرار في هذا الشأن حين يتوفر المزيد من الوضوح بشأن تأثير أزمة فايروس كورونا على سوق النفط.

في غضون ذلك، طلبت إكسون موبيل، وهي المطور الرئيسي لحقل غرب القرنة-1 النفطي في جنوب العراق، من جميع مورديها في العراق خفض التكاليف.

وكتبت إكسون في خطاب إلى الموردين أن “قطاع النفط والغاز يتأثر بشكل كبير بالاتجاه النزولي لأسعار النفط الخام والتي بلغت أدنى مستوى في العشرين عاما الماضية، لهذا فإن إكسون موبيل العراق… تتوقع أن تبحث شركتكم فرص خفض التكلفة بشكل عاجل”.

11