العراق يعتزم خصخصة الشركات الحكومية

الخميس 2015/02/12
سوء الإدارة وتفشي الفساد في وزارة الصناعة أدى إلى انهيارها

بغداد – أعلنت الحكومة العراقية أنها تعتزم خصخصة بعض الشركات الحكومية، في إطار خططها لإنقاذ الوضع الاقتصادي في البلاد.

وأقر مجلس النواب العراقي نهاية الشهر الماضي موازنة البلاد لعام 2015 بعد خفض النفقات إلى 102 مليار دولار، وعجز متوقع يزيد على 21 مليار دولار.

وقال حامد خلف الأمين العام لمجلس الوزراء أمس إن الحكومة عازمة على تحويل بعض شركات القطاع العام للقطاع الخاص، إلى جانب الاهتمام بالقطاع الزراعي وتشجيع السياحة.

وأشار إلى أن الحكومة تعتزم تأهيل المناطق السياحية وتشجيع الزراعة، وتنمية الأعمال المصرفية ومعالجة مشكلة البطالة بين الشباب الخريجين.

وأعلنت وزارة التخطيط مطلع الشهر الحالي عن خطة اقتصادية أمدها أربع سنوات لإنقاذ الوضع الاقتصادي المتردي نتيجة انخفاض أسعار النفط، التي تشكل نحو 95 بالمئة من عوائد الدولة.

وكان وزير الصناعة والمعادن نصير العيساوي قد ذكر أن “سوء الإدارة وتفشي الفساد في الوزارة أدى إلى انهيارها”، وأكد أن الوزارة أصبحت “عالة على الاقتصاد العراقي” بدل من أن تكون ركيزة من ركائز اقتصاده.

11