العرب يحشدون الدعم لمصر على الشبكات الاجتماعية

الاثنين 2014/06/09
المغردون المصريين يرحبون بالأشقاء العرب الذين شاركوهم تنصيب السيسي

مصر مارست الفرح، أمس كما لم تمارسه من قبل، فاضت حبا بعبدالفتاح السيسي الرئيس الثامن لجمهورية مصر العربية، شاركها في ذلك مغردون عرب أكدوا دعمهم لها من خلال هاشتاغ "سنصيف في مصر".

القاهرة - في مشهد وصفه مغرد بـ"التاريخي وعميق الدلالة"، احتفل المصريون أمس بتنصيب عبدالفتاح السيسي رئيسا.

ورفعت مصر أمس شعار "يمنع اصطحاب الأطفال خاصة الذين رضعوا الخيانة من أمهاتهم وتعلموا العقوق من آبائهم" لأن اللمة وفق بعضهم "لمة رجال".

ونقل تويتر فرحة المصريين برئيسهم التي شاركها فيهم المغردون العرب عبر هاشتاغات مختلفة. وأشاد مغردون بـ"الشكل الحضاري" الذي ظهرت به المحكمة الدستورية العليا حيث أدى السيسي اليمين الدستورية، مؤكدين أن قضاة الدستورية ردّ إليهم شرفهم”.

وأكد مغردون "إنها المرة الأولى في تاريخ مصر التي يشارك فيها رئيس في انتخاب رئيس جديد للبلاد"، في إشارة إلى عدلي منصور الذي تحلى بـ"وطنية عالية".

ورحب المغردون، من جانب آخر، بالأشقاء العرب الذين شاركوهم تنصيب السيسي، معربين عن سعادتهم بهذا اليوم، الذي يعتبر بمثابة بداية لمرحلة جديدة في تاريخ مصر بعدما ظن العالم أن "مصر قد ماتت".

يذكر أن الدول الثلاث التي لم تستدع لحفل تنصيب السيسي رئيسا هي قطر، تركيا، إسرائيل، لأنها “جمعت في سلة واحدة لأنها كثيرا ما تصادقت". وأثار نشر وكالة الأنباء القطرية خبر تهنئة أمير قطر تميم بن خليفة الرئيس المصري سخرية بالغة على تويتر، مؤكدين أنها "دليل شيزوفرينيا". وكتب أكثرهم "أن مصر رجعت من جديد وهي الآن بين أياد أمينة".

يذكر أن تويتر العربي تابع مراسم تنصيب السيسي وشارك في التغريدات سياسيون وفنانون من مختلف البلدان العربية. وقد غرد أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات "أتابع مراسم أداء الرئيس عبدالفتاح السيسي اليمين الدستورية وأرى مصر تعود إلى موقعها الطبيعي وتطوي صفحة مرحلة حزبية سيئة".

وكتب الفنان اللبناني راغب علامة "في مصر بتشوف بعينيك الحب الحقيقي للرئيس السيسي. وتشعر بأن كل مصري اختار رئيسه بحبّ وشارك في وصوله إلى الرئاسة والكل معلق آماله عليه ربنا يوفقه".

وأعرب مغردون عرب وخاصة من بلدان الخليج العربي عن دعمهم مصر في هاشتاغ هنصيف في مصر، في إشارة إلى زيارة مصر في الصيف لدعم سياحتها. وكتب مغرد سعودي "سنأتي من السعودية نحتفل معكم.. صيفنا مصري بإذن الله". وقال آخر "القافلة تسير والكلاب تعوي وقطر لن يكون لها حجم بعد اليوم". واعتبر بعضهم اليوم فرصة لمشاهدة ما وصفوه "الإنسان الخرفاني النادر" الذي يتقدم للخلف قبل اندثاره.

واعتبر آخرون إن "السيسي لم ينقذ فقط مصر من جماعة إرهابية ولكنه أنقذ العرب من فكر ينسف العروبة والدين من جذورهما".

وكتب ناشط "نعم العالم يحتفل بالرئيس السيسي، الذي أصدر شهادة الوفاة الرسمية للجماعة الخبيثة إلى الأبد".

واستغل مغردون الفرصة لتدشين هاشتاغ حمل عنوان “احلف يا سيسي” عبروا من خلاله عن بعض مطالبهم التي تمثلت خاصة في “محاربة الفساد، ولم شمل المصريين، وتوفير فرص عمل للشباب، والحفاظ على كرامة المصريين.

في المقابل انتقد بعضهم تبرير مؤيّدي السيسي كلفة حفلة التنصيب”.

غير أن مغرد أكد “مهما تكلف هذا الحفل فهو سيعود علينا بفائدة أكبر وهي تنشيط السياحة فبحضور كل هؤلاء الزعماء سيعطي صورة رائعة عن مصر الأمن والأمان والاستقرار، ثانيا هذا تأكيد اعتراف من العالم كله بشرعية الرئيس المنتخب الجديد وضرب عناصر الإخوان وتركيا في مقتل، فوائد هذا التنصيب عديدة ولا يمكن أن تحصى”.

19