العرب ينشدون ظهورا تاريخيا في أمم أفريقيا تحت 23 عاما

المنتخبات العربية تبحث عن ظهور تاريخي وقياسي في أمم أفريقيا 2019 تحت 23 عامًا بمشاركة 5 منتخبات دفعة واحدة، لتكون المشاركة الأكبر.
الثلاثاء 2019/09/10
مهمة صعبة للمنتخب المغربي أمام مالي

القاهرة- اقتربت التصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عاما من الوصول إلى خط النهاية، لتتحدد المنتخبات التي تشارك في النسخة التي تستضيفها مصر في الفترة بين 8 و22 نوفمبر المقبل.

وتصعد 7 منتخبات بجانب مصر البلد المستضيف ويتم تقسيمها على مجموعتين، الأولى تقام بملعب القاهرة والثانية بملعب السلام، ويصعد المتصدر والوصيف من كل مجموعة إلى دور الأربعة وتتأهل 3 منتخبات لأولمبياد طوكيو 2020.

وتقام بطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عاما، للمرة الثالثة بعد أن كانت البداية في نسخة 2011 في المغرب وفاز بها المنتخب الغابوني وحل المنتخب المغربي وصيفا وجاء المنتخب المصري ثالثا.

وأقيمت النسخة الثانية عام 2015 في السنغال وشهدت فوز منتخب نيجيريا باللقب على حساب الجزائر التي حلت في الوصافة، وجاء منتخب جنوب أفريقيا في المركز الثالث. وضمنت مصر التأهل بجانب منتخب زامبيا أول الصاعدين من التصفيات المؤهلة للبطولة بعدما تخطى عقبة مالاوي في الدور الثاني للتصفيات بالفوز ذهابا وإيابا بهدف نظيف، ثم صعد على حساب الكونغو في الدور الثالث والأخير للتصفيات بالفوز بنتيجة 2-1 ثم التعادل 3-3.

وتقام اليوم الثلاثاء 6 مواجهات في التصفيات لحسم بقية المنتخبات المتأهلة، حيث تدافع 4 منتخبات عربية عن فرصة الظهور في البطولة مع مصر، وهي المغرب وتونس والجزائر والسودان. ويبحث العرب عن ظهور تاريخي وقياسي في أمم أفريقيا 2019 تحت 23 عامًا بمشاركة 5 منتخبات عربية دفعة واحدة، لتكون المشاركة الأكبر.

ويخوض المنتخب المغربي مهمة صعبة أمام مالي بعد التعادل ذهابا 1-1 في مراكش، إلا أن كتيبة المدرب باتريس بوميل تطمع في اقتناص بطاقة التأهل من باماكو خاصة مع تواجد الثلاثي المميز من المنتخب الأول يوسف النصيري ونصير مزراوي وأشرف حكيمي.

ويأمل منتخب الجزائر في تجاوز عقبة غانا بعد تعادل مثير في أكرا بهدف لكل منهما، ليبقى الفوز بأي نتيجة كافيا لصعود الخضر إلى البطولة بقيادة المدرب لودوفيتش باتيلي ومع انضمام الثنائي المحترف هشام بوداوي وفريد الملالي.

وتلقى منتخب تونس هزيمة مريرة في الكاميرون بهدف نظيف، لكن نسور قرطاج يأملون تصحيح الأوضاع والتأهل في اللقاء الذي يقام بملعب رادس. ويتطلع منتخب السودان إلى استكمال مغامرته بعدما فاز على نسور نيجيريا بهدف نظيف ذهابا، ويخرج لمواجهة صعبة في مدينة أسابا.

22