العطية يتوق إلى كتابة تاريخ جديد في رالي دبي

الجمعة 2014/11/28
العطية يترصد لقب الشرق الأوسط للمرة العاشرة

دبي - يأمل القطري ناصر صالح العطية في نيل لقب الشرق الأوسط للمرة العاشرة في تاريخه عندما يشارك في رالي دبي، المرحلة السادسة الأخيرة، الذي انطلق اليوم الجمعة وسط منافسة متوقعة من مطارده الإماراتي الشيخ خالد القاسمي.

وينطلق الرالي اليوم بمشاركة 21 سائقا عليهم قطع مناطق الذيد وكدرا والمليحة مرتين بمسافة إجمالية تبلغ 251.6 كلم، على أن يختتم غدا السبت في مركز دبي التجاري العالمي حيث سيتم تتويج الفائزين.

ويتصدر العطية على متن سيارة فورد فييستا ارارسي ترتيب بطولة الشرق الأوسط برصيد 75 نقطة، مقابل 69 نقطة للقاسمي (سيتروين دي اس 3 ار ار سي) و66 نقطة للقطري الآخر عبدالعزيز الكواري (فورد فييستا ار5).

ويعد رالي دبي أحد السباقات المفضلة عند العطية بعدما أحرز لقبه تسع مرات منها سبع متتالية حيث يهيمن على منصة تتويجه منذ عام 2007، إلا أن عليه الحذر من الشيخ خالد القاسمي الطامح لفوز ثالث في سباق بلاده والأول منذ 2006.

ويحتاج القاسمي إلى احتلال المركز الأول ليتوج بلقب بطولة الشرق الأوسط للمرة الثانية بعد 2004، في حين يحتاج الكواري صاحب المركز الأول في رالي قبرص في المرحلة الماضية والذي يتأخر بفارق تسع نقاط عن العطية وثلاث عن القاسمي إلى حسابات معقدة ليكون بطلا.

ويشهد السباق مشاركة مميزة من سائقين آخرين مثل الثنائي القطري عبدالله الكواري الرابع (39 نقطة) وخالد السويدي العائد إلى المنافسات بعد غياب طويل، والثنائي الإماراتي الشيخ عبدالله القاسمي الخامس (25 نقطة) وراشد الكتبي.

من جهته، وبعدما ضمن لقب الفئة “ن” برصيد 89 نقطة، يشارك الكويتي مشاري الظفيري في السباق بهدف إنهاء موسمه بنجاح آخر، كما هو حال القطري خليفة صالح العطية الثاني (58 نقطة).

وقال محمد بن سليم رئيس نادي الإمارات للسيارات نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات: “جميع العوامل تشير إلى نسخة مثيرة من رالي دبي الدولي، وختام أكثر إثارة وحماسة لبطولة الشرق الأوسط للراليات”.

وأضاف بن سليم: “قمنا بتصميم مسار الرالي بطريقة تشكل تحديا عادلا للسائقين، خاصة أنهم باتوا أكثر دراية بالمسار، بعد أن قادوا عليه خلال اليومين الماضيين، فهو يشكل اختبارا لمهارات القيادة بمختلف أشكالها، وأي خطأ من شأنه أن يغير مسار الأمور”.

22