العقم الهجومي للـ"بلوز" يؤرق مورينيو

الخميس 2013/12/19
تذبذب أداء تشلسي يضع مستقبل مورينيو على المحك

لندن- برّر البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لتشيلسي الخروج من دور الثمانية لكأس رابطة المحترفين بعد الخسارة أمام سندرلاند 1-2 بعد تمديد الوقت الإضافي بسبب إهدار لاعبيه العديد من الفرص. وقال مورينيو”هناك فريق واحد لعب وأجاد، وصنع العديد من الفرص وأضاعها، وفريق آخر فاز باللقاء، للأسف خسرنا عددا من المباريات بنفس السيناريو”.

وأضاف “ربما يكون الحال هو تلقي أقل عدد من الأهداف، وأن تكون طريقة لعبنا أكثر دفاعية، ولكني لا أريد ذلك، ولا أستطيع أن ألوم اللاعبين، وأحمّلهم مسؤولية الخسارة، ولكن كان علينا تسجيل أهداف من أجل التأهل”. وأشاد جوزيه مورينيو بلاعبه البرازيلي ويليان، مؤكدا أنه صنع العديد من الفرص لزملائه، وخلص مورينيو للقول، إذا لم تسجل أهدافا فإنك تبقي المنافس على قيد الحياة لفترة أطول.

وأعرب البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب تشلسي الإنكليزي عن استيائه وحيرته بشأن مردود هجوم الفريق الذي يضيع كمّا مهولا من الفرص في كل مباراة وهو ما كلفه مغادرة مسابقة كأس الرابطة. وعقب الانسحاب المدوي بدا مورينيو في قمة الاستياء وقال “إنها نفس المعضلة التي عانيناها في مباراتينا مع ستوك سيتي وإيفرتون، كما أنه السيناريو ذاته الذي يتكرر معنا في كل مباراة نخسرها”.

وأضاف “أعتقد أننا لعبنا بشكل جيّد، ولكن مشكلتنا الأساسية والدائمة هو أننا دوما ما نصر على تمكين خصومنا من فرصة للحياة ولا نسعى للقضاء عليهم منذ البداية، تلك هي عادتنا!”.

وختم البرتغالي صاحب التصريحات المثيرة للجدل، في إشارة وإيحاء للتشكيك في جدارة سندرلاند باقتطاع بطاقة التأهل إلى المربع الذهبي لكأس الرابطة “نقدم نوعية لعب جيّدة، ولكن عقمنا الهجومي دوما ما يورطنا لأننا لم نخسر يوما أية مباراة بسبب أن خصمنا أقوى منا!”.

وكان سندرلاند تأخر في المباراة على ملعب “الضوء” بهدف بنيران صديقة للاعبه لي كاترمول، غير أن الإيطالي فابيو بوريني منحه أملا جديدا بإحرازه التعادل قبل دقيقتين من نهاية الوقت الأصلي للقاء، قبل أن يعود متوسط الميدان الكوري الجنوبي سونغ يونغ كي ليلعب دور البطولة بعد أن وقّع هدفا قبل دقيقتين فقط من نهاية الحصة الإضافة الثانية، ليحكم على زملاء القائد فرانك لامبارد بتوديع المسابقة.

وسيكون مهاجمو "البلوز" أمام محك وامتحان أشد صعوبة وتعقيدا من مواجهة ساندرلاند، حيث سيصطدم أبناء الـ”سبيشيل وان” الذين يحلون في المركز الثالث، بالمتصدر “الجريح” أرسنال في موقعة مشهودة على أرض “ملعب الإمارات”، يوم الإثنين المقبل ضمن المرحلة السابعة عشرة من الـ”بريميرليغ”.

في المقابل عبّر المدرب الأوروغوياني لنادي سندرلاند الإنكليزي غوس بويت عن سعادته لبلوغ نصف نهائي كأس رابطة الأندية الإنكليزية لكرة القدم بعد إقصاء تشلسي.

وقال بويت بعد أن قلب فريقه الأمور رأسا على عقب: “بالطبع، كنا نود التسجيل قبلهم، ولكن في بعض الأحيان تجد في الفوز المتأخر نكهة مختلفة”.

وأضاف مدرب سندرلاند “كنت أعتقد عاجلا أم آجلا أننا إذا استمررنا بطريقة اللعب ذاتها سنكافأ على مردودنا”. وأكد بويت أن لاعبيه “التزموا بالخطة، وآمنو بما كنا نفعله، وحالما بدأنا تمرير الكرة بشكل أفضل قليلا بدأنا بخلق الفرص”.

كما عبّر عن سعادته للمشجعين الذين تذوقوا طعم الفوز الدراماتيكي بعد التأخر بهدف، ووجدوا فريقهم في الدور نصف النهائي، مشيرا إلى أهمية الاستعداد لمباراة نوريتش سيتي في الدوري مطلع الأسبوع القادم.

وكان مانشستر سيتي تأهل إلى الدور ذاته بعد تخطيه ليستر سيتي، وسيقام الذهاب في السادس من كانون الثاني/ يناير القادم والإياب في الـ 20 منه.

23