العناوين العريضة المسيطرة على صورة المرأة اللبنانية

الأحد 2016/11/13
حيرة في الاختيار

تسيطر على صورة المرأة في لبنان مجموعة من المعادلات والتقاليد الاجتماعية، والتمثلات الثقافية والسيكولوجية التي تحرص على ربط هذه الصورة بالصورة العامة التي يقدمها المجتمع عن نفسه.

يمكن اختصار صورة المرأة اللبنانية من خلال التوصيفات الأكثر تكرار في هذه المجموعة من الصفات عامة ومن بينها:

1 - الجمال: توصف المرأة اللبنانية بأنها تتمتع بقدر مميز من الجمال الطبيعي، وقد ساهمت الأفلام والمسلسلات منذ خمسينات القرن الماضي في ترسيخ هذه الصورة وخصوصا أن الكثير من النجمات اللبنانيات حققن نجاحا باهرا في العالم العربي، ما أدى إلى ترسيخ ملامح جمال المرأة اللبنانية وتحول هذا الجمال إلى سمة عامة وثابتة.

2 - الانفتاح الاجتماعي: ربما يكون لبنان تاريخيا أقدم بلد عربي تظهر فيه المرأة في المجال العام وهذا ما تسبب بارتباط صورة المرأة اللبنانية بالانفتاح الاجتماعي، وبأنها امرأة نزعت عن نفسها صورة المرأة التي لا تخرج من بيتها، والتي تقتصر مهمتها على إسعاد الزوج وتربية الأطفال، وكذلك فإن الانفتاح الاجتماعي ارتبط كذلك بفعالية مشاركة المرأة في النشاط الاقتصادي وذلك منذ فترة ليست بالقليلة. اجتمعت هذه العناصر لتساهم في رسم ملامح انفتاح اجتماعي يلتصق بصورة المرأة اللبنانية، ويخبر عن واقعها الخاص.

3 - التعليم العالي والثقافة الرفيعة: تعتبر المرأة اللبنانية الأكثر تعليما وثقافة، وتشير الدراسات والإحصاءات إلى أن نسبة الطالبات الإناث في مختلف الاختصاصات تفوق نسبة الطلاب الذكور، وكذلك فإن لبنان شهد ظهور مجموعة من الكاتبات والمؤلفات والباحثات اللواتي تجاوزت شهرتهن حدود لبنان.

4 - النعومة والإغراء: توصف المرأة اللبنانية بأنّها ناعمة ومغرية وهذه الصفة تختلف عن صفة الجمال وتمتاز عنها، وهي ترتبط بمجموعة الصفات الأخرى التي تنسب للمرأة اللبنانية. الإغراء الخاص بالمرأة اللبنانية مبنيّ على واقع أن التقاليد العامة في البلد لا تفرض مناخا عاما من التشدد على المرأة، كما هو الحال في الكثير من بلدان المنطقة، لذا فإن قدرة المرأة اللبنانية على التعبير عن أنوثتها ونعومتها يتفوق على نظيراتها في المنطقة.

5 - الارتباط بالعائلة: ترتبط المرأة اللبنانية بعائلتها ولا تنفصل عنها أبدا، وحتى إن تزوجت وكوّنت لنفسها أسرة خاصة، فإن روابطها العائلية تبقى متينة وفاعلة حتى آخر عمرها.

6 - الأناقة: تهتم المرأة اللبنانية بالموضة والأزياء وتمتاز بأنها تجيد فن اختيار الملابس التي تظهرها على الدوام في هيئة جذابة.

7 - احترام التقاليد: تبقى المرأة اللبنانية على الرغم من انفتاحها ودخولها في المجال العام مرتبطة بالتقاليد الاجتماعية إلى حدّ كبير، ويتخذ هذا الارتباط العديد من الأشكال أهمها علاقتها الإيجابية بالقيم التي تربت عليها وحرصها على الحفاظ عليها.

8 - الاستقلالية: أدى دخول المرأة في لبنان لسوق العمل بكثافة إلى نجاحها في أن تشكل نوعا من الاستقلالية المادية بحيث صارت قادرة على تأمين حاجاتها المادية بنفسها وأن تكون في الكثير من الحالات معيلة لأسرتها.

9 - التدين: لا تزال المرأة اللبنانية بشكل عام امرأة متدينة، وتحتل القيم والضوابط الدينية جزءا أساسيا من مكونات شخصيتها ومحددات سلوكياتها، ويتجلى تدين المرأة اللبنانية من خلال مشاهد إحياء الطقوس الدينية التي تكون حاضرة فيها بقوة.

10 - ربة بيت ماهرة: تجيد المرأة اللبنانية تحضير أنواع كثيرة من الطعام وخصوصا المأكولات اللبنانية التقليدية، كما تجيد إدارة شؤون المنزل من اختيار الأثاث المناسب وصولا إلى الترتيب النظافة.

11 - الخجل: لا تزال سمة الخجل حاضرة في تركيب صورة المرأة اللبنانية على الرغم من أنها قد تبدو متناقضة مع صفات الاستقلالية والانفتاح، إلا أن هذه السمة تبرز بوصفها واحدة من العلامات التي تميّزها والتي تضفي على أنوثتها المزيد من العذوبة والسحر.

كاتب من لبنان

20