العهد اللبناني يريد البقاء في الصدارة

الجمعة 2014/01/31
فريق العهد يبحث عن التألق مجددا

بيروت - يسعى العهد إلى الحفاظ على تصدره للدوري اللبناني لكرة القدم، عندما يلتقي مع مضيفه طرابلس في الجولة 13 للبطولة، غدا السبت. ويدرك العهد أن الفوز وحده سيضمن له الحفاظ على الصدارة في ظل تقارب النقاط مع أندية الصفاء والراسينج وشباب الساحل والنجمة.

واستفاد العهد من نتائج الجولة الماضية وارتقى إلى الصدارة برصيد 24 نقطة رغم تعادله مع المبرة المتعثر دون أهداف، متقدما بنقطة واحدة على الصفاء المدافع عن اللقب الذي خسر أمام التضامن صور، ونقطتين على الراسينج الذي تعثر أمام طرابلس.

وسيخوض العهد مباراته الأولى تحت قيادة مدرب الأهلي المصري السابق عبدالعزيز عبد الشافي “زيزو” على أمل أن يتطور مستواه.

وتولى “زيزو”- الذي سبق أن قاد النجمة اللبناني – تدريب العهد بـدلا من التركي فانلي الذي أقيل من منصبه بعد الخروج من كأس لبنان بخسارتـه 5-0 أمام الأهلي عاليـه في دور الثمانية. ويأمـل طرابلس الـذي يحتـل المركز الثـامن برصيـد 13 نقطـة، فـي تحقيـق الفوز على ضيفه ليبتعد عـن منطقـة الخطـر.

ويدخل طرابلس المباراة بمعنويات عالية اكتسبها بعد تأهله للدور قبل النهائي لكأس لبنان، بتفوقه على شباب الساحل قبل أن يستهل النصف الثاني من الدوري بفوزه 1-0 على الراسينج. وسيفتقد العهد جهود حسين عواضة وعلي الاتات، كما سيغيب عن طرابلس محمد نحاس بسبب الإيقاف.

وسيكون الصفاء المدافع عن اللقب مطالبا بالعودة سريعا إلى طريق الانتصارات، عندما يلتقي المبرة متذيل الترتيب، اليوم الجمعة، حتى يصعد ولو بشكل مؤقت إلى قمة المسابقة.

ويمر الصفاء بمرحلة انعدام التوازن، خاصة بعد فقدانه لقب كأس لبنان بخسارته 2-1 أمام شباب الساحل، قبل أن يتخلى عن الصدارة للعهد بعد أن قدم أداء سيّئا وتعرض لخسارته الأول في الدوري بتعثره 2-0 أمام التضامن صور المهدد بالهبوط للدرجة الثانية. ويسعى شباب الساحل إلى زيادة الضغط على فرق الصدارة، عندما يلتقي السلام زغرتا صاحب المركز التاسع، بينما سيخوض النجمة اختبارا محفوفا بالمخاطر، عندما يستضيف الأهلي عاليه.

وحقق النجمة المتألق أربعة انتصارات متتالية في كل المسابقات منذ أن تولى الألماني تيو بوكير، مدرب منتخب لبنان السابق، المسؤولية.

ويحتل شباب الساحل والنجمة المركزين الرابع والخامس برصيد 20 نقطة، بفارق خمس نقاط عن الأنصار والأهلي عاليه، صاحبي المركزين السادس والسابع في الترتيب.

وتختتم الجولة، يوم الأحد، فيلعب الأنصار مع التضامن صور ويحل الراسينج ضيفا على الاجتماعي. وسيخوض الأنصار الذي لم يحقق أي فوز في آخر سبع مباريات في جميع المسابقات، مباراته الأولى تحت قيادة مدربه المؤقت مالك حسون، الذي عيّن خلفا للمستقيل هاتف شمران.

وتأتي هذه الاستقالة في أعقاب خروج الأنصار من مسابقة كأس لبنان، بخسارته أمام غريمه التقليدي النجمة 3-0 قبل أن تتراجع آماله في المنافسة على لقب الدوري اللبناني، باحتلاله المركز السادس متخلّفا بتسع نقاط عن العهد المتصدر.

وكلّفت إدارة الأنصار مالك حسون وسامي الشوم، للقيام بمهام المدرب إلى حين التعاقد مع مدرب جديد.

22