العين أمام فرصة التعويض في كأس الإمارات بتخطي الفجيرة

تتواصل منافسات الجولة الخامسة لكأس الخليج العربي الإماراتي للمحترفين لكرة القدم اليوم، بمباراتي الفجيرة مع العين، والشارقة مع الجزيرة وتختتم الجولة بمواجهة الأهلي مع الوصل، والتي تم تأجيلها لتقام يوم الجمعة، لسبب مشاركة الأهلي في نهائي دوري أبطال آسيا.
الثلاثاء 2015/11/10
رجال المدرب داليتش يسعون إلى البقاء في دائرة المنافسة

دبي (الإمارات) - تستأنف مواجهات الجولة الخامسة لكأس الخليج العربي الإماراتي للمحترفين لكرة القدم اليوم الثلاثاء، بمواجهتين من العيار الثقيل على غرار لقاء الفجيرة أمام ضيفه العين على ملعب نادي الفجيرة، وسيتعامل العين مع تلك المباراة بمنتهى الأهمية كونها فرصة حقيقية للتعويض والقفز لترتيب أفضل، ويقبع الفريق حاليا في الترتيب السادس للمجموعة الثانية بـ3 نقاط جمعها من 4 مباريات، بينما يمتلك الفجيرة 4 نقاط من 3 مباريات في المركز الثاني من ترتيب المجموعة، وسيحاول استغلال غياب عناصر العين عن اللقاء المرتقب من أجل حسم نقاط المباراة.

وقال الكوراتي زلاتكو داليتش المدير الفني لفريق العين الإماراتي إن فرص فريقه في التأهل للدور قبل النهائي من مسابقة كأس الخليج العربي بالإمارات ضعيفة.

وأوضح زلاتكو الذي كان يتحدث في المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة فريقه مع الفجيرة “فرصتنا في المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل ليست كبيرة ولكن ينبغي علينا الظهور المشرف خلال مواجهتي الفريق المقبلتين بالمجموعة الثانية مع الفجيرة ودبا الفـجيرة على التـوالي”. وأكمل “نتطلع إلى تحقيق الفوز في مباراتينا المتبقيتين من مرحلة المجموعات في بطولة الكأس وسنعمل على منح الفرصة للاعبين الذين لم تتسن لهم المشاركة مع الفريق في مبارياتنا الماضية وسنعتمد مواجهتي الكأس ضمن برنامج الفريق الإعدادي لمباراة بني ياس المقررة ضمن الجولة الثامنة من مسابقة الدوري المحلي”.

وحول الخسارة التي تعرض لها العين في ملعب الفجيرة بالموسم الماضي، قال “نعم خسرنا بهدف في مسابقة الدوري والفجيرة فريق قوي ولديه فرصة التأهل عن المجموعة الثانية، قياسا بوضعه في المركز الثاني على خارطة جدول الترتيب والمؤكد أنهم سيعملون على إظهار أفضل ما لديهم من أجل تحقيق هدف التأهل”.

وأكد مدرب الفريق العيناوي “الفرق التي تواجه العين، تكون حوافزها كبيرة، وتدرك أنها في مواجهة الزعيم”.

مباراة الأهلي وضيفه الوصل مساء الجمعة على ملعب راشد بدبي، ستكون بمثابة بروفة آسيوية من العيار الثقيل

من ناحية أخرى أعرب الهولندي رايان بابل لاعب فريق نادي العين الإماراتي للكرة، عن بالغ تقديره إلى إدارة وجماهير ناديه، قائلا “كنت سعيدا بالاجتماع مع إدارة النادي، ولن أذيع سرا إن قلت لكم بأنني تعلمت جملة من الأمور المهمة، التي كنت غافلا عنها، في ما يخص النواحي الثقافية والاجتماعية بالنسبة إليّ في منطقة الخليج، كما اكتشفت أن هناك جملة من الأشياء التي يجب أن تحظى ببالغ اهتمامي”.

وأشار “أصبحت الرؤية أمامي واضحة بعد الاجتماع، والذي اكتشفت خلاله بأنني تجاوزت هامش اللياقة، بداعي سوء الفهم وليس التعمد، ونحن عائلة واحدة ولا أحد يتعمد أن يسيء للآخر، وشخصيا أتمنى أن يتقبل اعتذاري كل من فهمني خطأ من جمهور نادي العين، وأنا على استعداد لتقبل أي قرار تراه إدارة نادي العين مناسبا في حقي”.

وأضاف “أعترف بأنني لم أظهر المستوى المطلوب مني بنسبة 100 بالمئة حتى الآن، وأعد الجميع بأن أعمل على إظهار أفضل ما لدي في المرحلة القادمة، وانتظر مساندة جماهير النادي لي وجميع زملائي بالفريق خلال استحقاقاتنا المقبلة”.

وتُختتم المباريات اليوم بمواجهة حماسية بين الشارقة وضيفه الجزيرة، ضمن منافسات المجموعة الثانية، ويسعى الشارقة إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور في محاولة لزيادة متاعب ضيفه الجزيرة الذي يقبع في ذيل الترتيب بنقطتين، بينما يمتلك الشارقة 4 نقاط في الترتيب الثالث، ويسعى بقوة إلى تحقيق فوز يضمن له التواجد في فلك المنافسة على الترتيب الثاني وخطف بطاقة التأهل للدور قبل النهائي.

وستكون مباراة الأهلي وضيفه الوصل مساء الجمعة على ملعب راشد بدبي، بمثابة بروفة آسيوية من العيار الثقيل بين الفريقين، والجهاز الفني للأهلي يسعى لتجربة بعض العناصر ومنحهم الفرصة في ظل غياب الدوليين لظروف مشاركات المنتخب الإماراتي الأول، فيما تعتبر تلك المباراة هي الأولى بين الفريقين هذا الموسم، بسبب تأجيل اللقاء الذي كان يتوقع أن يجمع بينهما لظروف مشاركات الأهلي في دوري الأبطال.

ويدخل الأهلي المباراة وفي جعبته 7 نقاط، متصدرا لترتيب المجموعة الأولى، بينما يلعب الوصل ولديه نفس الرصيد من النقاط وضعته في الترتيب الثاني، ما يعني أن الفوز سيكون بمثابة 6 نقاط، لأنه سيؤدّي إلى منافسة حقيقية علـى صدارة ترتيب المجموعة.

22