الغذاء النباتي يحارب الشيخوخة المبكرة

الخميس 2017/02/23
حمية شبيهة بالصيام تقلل عوامل خطر التقدم في السن

كاليفورنيا – أظهرت دراسة صغيرة أن إتباع نظام غذائي نباتي يرتكز على الخضراوات ويستغني على الدهون والبروتينات الحيوانية قد يقلص عوامل خطر الإصابة بأمراض للأصحاء بشكل عام. ويصف خبراء التغذية هذا النظام بالنظام الغذائي الشبيه بالصيام.

وقال جوزيف أنطون، الرئيس التنفيذي لشركة إل-نوترا التي تنتج نظام الغذاء الشبيه بالصيام، إن هذا النظام “يستهدف الأفراد الذين يريدون تحسين صحتهم والأفراد الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة ويريدون تقليل الوزن بطريقة سهلة وصحية والأشخاص الذين لديهم مستويات غير عادية من العلامات البيولوجية على الشيخوخة والأمراض المتصلة بالسن”.

واختبر مين وي، من معهد أبحاث العمر المديد التابع لجامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس وزملاؤه، تأثير نظام الحمية الشبيه بالصيام على عوامل إصابة بأمراض السكري والقلب والسرطان وغيرها.

وكان النظام الغذائي المتبع منخفض السعرات الحرارية والسكريات والبروتين، لكنه غني بالدهون غير المشبعة.

وتناول 48 من المشاركين في الدراسة طعامهم بشكل طبيعي على مدار ثلاثة شهور فيما اتبع 52 آخرون نظام غذاء شبيه بالصيام لمدة خمسة أيام كل شهر وتناولوا طعامهم بشكل طبيعي طوال باقي الوقت.

17