الغريمان يخوضان نزالين مؤجلين في الدوري المغربي

الاثنين 2015/04/13
الرجاء يتطلع إلى المركز الثاني من أجل المشاركة القارية

الرباط - لن يكون هناك متسع ومجال للراحة أمام لاعبي الرجاء والوداد بعدما انتهيا من مباراة الديربي الشاقة والتي آلت نتيجتها للتعادل، بعدما فرضت عليهما لجنة المسابقات خوض نزالين مؤجلين عن الدوري المغربي يوم غد الثلاثاء وبعد غد الأربعاء.

يستعد الرجاء البيضاوي المغربي لملاقاة النادي القنيطري ضمن الجولة الـ22 المؤجلة على ملعب محمد الخامس، وهو مدرك لقيمة النزال لتحسين ترتيبه والارتقاء قليلا على مستوى الترتيب ولما لا المنافسة على المرتبة الثانية التي ستخوله رسميا حق المشاركة الموسم القادم في نسخة دوري الأبطال من جديد. والوداد بعده بيوم واحد سيكون على موعد مع مباراة قوية جدا أمام التطواني بطل الموسم المنصرم عن مؤجل الجولة الـ24 وهي المباراة التي يطمح الوداد إلى حسمها والاقتراب أكثر من التتويج بالدرع.

والتحق لاعبو الناديين أمس الأحد بالتمارين استعدادا للقاءين المؤجلين بعدما نال منهما لقاء الديربي الكثير وهو ما قد يرجح فرص وكفة منافسيهما أكثر.

وحافظ الوداد على صدارته لترتيب الدوري المغربي عقب هذا التعادل وهو العاشر له هذا الموسم ورفع رصيده من النقاط لـ46 نقطة، وليقطع بالتالي خطوة رائدة باتجاه الظفر بلقب الدوري المغربي. في حين تعادل الرجاء السابع هذا الموسم أضاف لرصيده نقطة واحدة ليصبح مجموع نقاطه هو 34 نقطة بالصف الثامن.

وقال البرتغالي جوزيه روماو مدرب الرجاء البيضاوي، إن فريقه ضيع الانتصار في وقت كان متقدما بالنتيجة وماسكا بزمام المباراة، بعد أن انتهت بالتعادل 2-2 في الجولة الـ25 بالدوري المغربي للمحترفين لكرة القدم، وأضاف أن لاعبيه قدموا مجهودا كبيرا رغم النتيجة.

وتابع روماو “ضيعنا الفوز بهدايا، كان بالإمكان أن ننتصر في المباراة، كانت هناك بعض الأخطاء المؤثرة، لكن لا ننسى أننا عدنا في المباراة وسجلنا هدفا أنقذنا من الخسارة في الوقت بدل الضائع”.

التطواني صعد إلى المركز الثالث برصيد 39 نقطة، بفارق الأهداف عن الفتح الذي جاء في المركز الرابع

وتابع “أشكر اللاعبين على قوة شخصيتهم وإيمانهم بقدراتهم إلى آخر دقيقة من المباراة، علينا أن نتقبل النتيجة، لأنها في الأخير كرة القدم”. وختم قوله “سنطوي صفحة الديربي والتفكير في الاستحقاقات القادمة، خاصة مباراة وفاق سطيف الجزائري في دوري أبطال أفريقيا، علينا أن نستعد لها بالشكل المثالي”.

من جانبه قال متوسط ميدان نادي الرجاء البيضاوي، الإيفواري هيلاري كوكو إن التعادل الذي حققه فريقه أمام الوداد بمباراة الديربي ليس سيئا وكان منصفا لجهود الفريقين خلال أطوار المباراة.

وأكد كوكو في تصريح عقب المباراة “كانت مباراة مثيرة وقوية بكل المقاييس، أوفت بكامل وعودها، والتعادل كان منصفا لأن الناديين معا آمنا بحظوظهما لغاية الصافرة النهائية”. “التعادل بالأهداف وليس سلبيا هو أفصل نتيجة ممكن تقديمها لهذا الجمهور الرائع الذي يستحق بالفعل الثناء والشكر على كل ما قدمه”.

وتابع كوكو “سأرحل يوما عن الدوري المغربي، لكني سأظل ممتنا لهذا الجمهور الرائع على كل ما قدمه خلال مباريات الديربي وباقي المباريات الأخرى”. وأضاف “ما يوقع عليه جمهور الرجاء شيء خيالي وفوق كل الوصف الممكن، اليوم كانت المباراة قوية من الناحية التكتيكية والتعادل لن ينال من معنوياتنا لأن الجميع واكب الطريقة التي خضنا من خلالها النزال”.

وحقق نادي المغرب التطواني فوزا صعبا على ضيفه الفتح بهدف دون رد ضمن منافسات الجولة الـ25 للدوري المغربي. وأوقف التطواني سلسلة النتائج الإيجابية للفتح، الذي لم ينهزم في المباريات الست الأخيرة. وسجل هدف فوز المغرب التطواني، عبدالعظيم خضروف.

وصعد التطواني بهذا الفوز للمركز الثالث برصيد 39 نقطة، بفارق الأهداف عن الفتح الذي جاء في المركز الرابع.

وفي مباراة ثانية، تعادل القنيطري مع مضيفه الدفاع الحسني الجديدي سلبيا، ليرتفع رصيد الأول إلى 25 نقطة في المركز الـ13، بينما ارتفع رصيد الأخير إلى 35 نقطة في المركز السادس.

ويتصدر الوداد البيضاوي ترتيب المسابقة برصيد 45 نقطة بفارق أربع نقاط عن مطارده أولمبيك خريبكة. كما فاز نادي نهضة بركان، على ضيفه شباب الريف الحسيمي.

وسجل هدف الفوز الوحيد في المباراة ، الإيفواري محمد سانوغو فييرا. وبهذا الفوز، ارتفع رصيد نهضة بركان إلى 29 نقطة في المركز العاشر، بينما تجمد رصيد شباب الريف الحسيمي عند 24 نقطة في المركز الـ15 وقبل الأخير.

ويتصدر الوداد البيضاوي ترتيب المسابقة برصيد 46 نقطة بفارق خمس نقاط عن مطارده أولمبيك خريبكة.

22