الغمامة بين لبنان والمغرب لا تزال موجودة

سفير المغرب في لبنان يؤكد أن الموقف اللبناني الرسمي لا يعترف بالكيان الانفصالي وأن لبنان يدعم جهود الأممية لإيجاد حل سياسي متوافق عليه لهذه المشكلة.
الثلاثاء 2018/07/31
تناغم تام ما بين المغرب ولبنان بشأن الكيان الانفصالي

بيروت – قال سفير المغرب في لبنان محمد كرين، إن الغمامة الرمادية ما بين لبنان والمغرب لا تزال موجودة في مكان ما، لكنها لا تمس بتاتا بجوهر العلاقات ما بين البلدين الشقيقين، ولن تؤثر عليها.

وأوضح محمد كرين في حوار مع إذاعة لبنان بمناسبة “عيد العرش” “نحن نعرف الواقع اللبناني، ونتعامل مع الدولة اللبنانية، على أساس المواقف الرسمية للدولة، وفي هذا الإطار، هناك تناغم تام ما بين المغرب ولبنان في ما يتعلق بالقضايا موضوع الإشكال والموقف اللبناني الرسمي تم تأكيده لي من أن لبنان، لا يعترف بالكيان الانفصالي الذي يريد أن يفصل الصحراء المغربية عن المغرب، وأن لبنان يدعم الجهود التي تقوم بها هيئة الأمم المتحدة لإيجاد حل سياسي متوافق عليه لهذه المشكلة”.

وكانت الحكومة المغربية قد اتهمت في مايو الماضي حزب الله وراعيته إيران بتقديم دعم لوجستي وعسكري لجبهة البوليساريو الانفصالية منذ العام 2016.

وقرر المغرب على ضوء هذا الكشف قطع علاقاته الدبلوماسية مع طهران.

2