الغموض يلاحق مصير المسابقات الأفريقية

رئيس الكاف أحمد أحمد يدعو إلى توخي الحذر والتريث في التطبيع مع الوضع الوبائي، ويؤكد أن تصفيات القارة لن تستأنف.
الأربعاء 2020/05/13
أحمد أحمد: لا أريد أن تكون الكرة سبباً لنسف إجراءات كورونا

القاهرة – لم تكن مغادرة كرة القدم الأفريقية لملاعبها استثناء في زمن كورونا، وفيما تستعد فرق الدوري الألماني للعودة إلى الملاعب، فإنّ رئيس الكاف أحمد أحمد يأمل في انحسار الجائحة قبل عودة المسابقات الأفريقية.

وكشف أنّه من الصعب الوصول إلى نتائج طبقا للأرقام المعلنة في أفريقيا وأرجع ذلك “لكون التجارب التي أجريت بهذا الاتجاه محدودة طبقا لمعدلات التجارب التي أجريت في بلدان أفريقيا، ولذلك يبقى من المقلق دائما عدم امتلاكنا رؤية واضحة حول طريقة التعامل مع الجائحة”.

وهذا يفسر حذر الكاف وتردده بشأن التطبيع، وبالنسبة إلى أحمد أحمد فإن هناك أسبقية أخرى للشعوب الأفريقية ويوضح بهذا الخصوص “هناك نقص في الرؤية، علينا أن ننتظر، أنا بصفتي رئيسا (للاتحاد) أدعو الجميع إلى توخي الحذر والتريث في التطبيع مع الوضع”. وتابع “خارج هذا السياق، لا أريد أن تصبح كرة القدم سببا لنسف الإجراءات الاحترازية التي فرضتها الحكومات للتعامل مع الجائحة”.

وأكد الأخير أنّ تصفيات القارة لن تستأنف، وعلى الدوريات والمسابقات القارية التريث. يشار إلى أنّ أغلب البلدان قد ألغت بطولاتها دون فائزين أو خاسرين ودون تصفيات أو تأهل.

22